مشاجرة في اليرموك فور اعلان نتائج انتخابات الهيئة الإدارية لاتحاد طلبة الجامعة

mainThumb

19-03-2010 12:00 AM

وقعت مناوشات الخميس اثر اعلان نتائج انتخابات الهيئة الإدارية لاتحاد طلبة جامعة اليرموك استخدمت خلالها العصي والحجارة .وفاز برئاسة الاتحاد الطالب محمد عبد الحميد العمري الذي يمثل تكتلا متحالفا يضم مستقلين متحالفين مع الائتلاف الإسلامي وذلك بعد جولة ثانية للانتخابات جرت نتيجة تعادل الأصوات ( 30/30) مع منافسه للرئاسة الطالب علي الشياب الذي يمثل تكتل المستقلين فيما كانت نتيجة الجولة الثانية ( 33 /28 ) لصالح العمري .

وفور اعلان النتائج ووسط هتافات المناصرين دبت مشاجرة جماعية بين الطرفين استمرت لاكثر من نصف ساعة وذلك بعد ساعات من الأجواء المشحونة بينهم والتي كان يلاحظ خلالها تحضير الطلبة المناصرين للعصي وسط غياب تام لعناصر الأمن الجامعي والذي لم يعلم بالمشاجرة الا حين تدافع الطلبة على بوابات الجامعة نتيجة رشقهم بالحجارة.

وقال عميد شؤون الطلبة الدكتور محمود درابسة ان الانتخابات الداخلية جرت وسط اجواء ديمقراطية وشفافة .

واعتبر الدرابسة ان نتائج الانتخابات غالبا ما يسفر عنها مشاحنات بين الطلبة المناصرين ، الا انه اقر بوجوب ضرورة وجود الامن الجامعي خلال فترة اعلان النتائج .

واكد الدرابسة بانه سيتم محاسبة الطلبة الذين يثبت تورطهم بالمشاجرة التي وقعت مساء امس داخل الحرم الجامعي . وجاءت الانتخابات الداخلية للاتحاد بعد مخاض استمر لأسبوعين حيث كان مرد تغيب غالبية أعضائه الفائزين عن الاجتماع الأول لأسباب تعلقت بخلافات داخلية بين الأعضاء حول الاستقرار على مرشح معين وأخرى تتصل باتهامات لعمادة شؤون الطلبة بشان انتخاب الرئيس .

ووفقا لمصادر طلابية فان الخلافات بين الأعضاء المستقلين والذين كانوا قد حصدوا 53 مقعدا في الانتخابات مقابل 8 مقاعد لصالح الائتلاف الاسلامي بشان الاتفاق على مرشح معين للرئاسة أدى الى انشقاق مستقلين وتكتلهم مع الائتلاف الإسلامي مما اسفر الى نجاح رئيس للاتحاد من جسم المستقلين المتحالفين في ذلك التكتل . كما انتخب كل من الطلبة اكرم القضاة نائبا للرئيس واحمد مياس امينا للسر .

وعلى صعيد الهيئة الادارية الممثلة عن الكليات فقد حصد التكتل المتحالف على 8 مقاعد من اصل 12 مقعدا وكانت النتائج كما يلي : رائد عجاوي / كلية الشريعة ( تزكية ) ، يحيى بني عامر / الفنون ، احمد السعد / كلية الآثار ، علي الشياب / التربية ، غيث عبيدات / الاقتصاد ، احمد ملكاوي / كلية الاعلام ، احمد النمرات / كلية العلوم ( بالقرعة ) ، عمر فريحات / القانون ، حسن اعمر / كلية الحجاوي ( بالقرعة ) واكرم القضاة / الاداب واحمد مياس / الرياضة ( تزكية ) ومحمد العمري / تكنولوجيا المعلومات ( تزكية ) .

على صعيد متصل جرت الخميس في جامعة العلوم والتكنولوجيا انتخابات مجلس اتحاد الطلبة ، فيما اعلنت جامعة الطفيلة التقنية عن فتح باب الدعاية الانتخابية لمجلس طلبتها التي تجري في 31 الجاري.

وشارك في انتخابات «التكنولوجيا» التي من المقرر ان تعلن نتائجها صباح الاحد ، طلبة يمثلون مختلف التيارات والتوجهات الطلابية والذين يحق لهم الاقتراع وعددهم نحو21 الف طالب وطالبة.

وبين عميد شوؤن الطلبة الدكتور حسين اللبون ان عدد الطلبة المرشحين لخوض انتخابات المجلس بلغ 220 طالبا وطالبة منهم 29 طالبة يتنافسون على 33 مقعدا وانه تم تحديد 30 مركزا للاقتراع للتسهيل على الطلبة وضمان مشاركة اكبر عدد منهم.

وأوضح ان ادارة الجامعة قامت بتشكيل لجنة عليا للاشراف على العملية الانتخابية اشركت فيها مجموعة من الطلبة تأكيدا لمبدأ الشفافية .

وفي «الطفيلة التقنية» قدم 67 طالبا طلبات ترشيح لعضوية المجلس، وفق رئيس اللجنة العليا للانتخابات عميد شؤون الطلبة في الجامعة الدكتور فايز القيسي الذي قال أنه تم قبول ترشيح 64 طالباً، ممن انطبقت عليهم الشروط ، يتنافسون على 34 مقعدا.

وأضاف القيسي أن الدعاية الانتخابية تمنح المرشحين فرصة عرض برامجهم الانتخابية لكسب أصوات الطلبة، مؤكدا أن الجامعة تتعامل مع جميع الطلبة المرشحين في إطار من الأسس والمعايير والتعليمات التي تضبط العملية الانتخابية.

وبين أن عمادة شؤون الطلبة اتخذت كافة الإجراءات لتيسير العملية الانتخابية بسهولة ويسر لتعكس روح التنافس الشريف بين الطلبة.

ودعا الطلبة إلى الالتزام بالأنظمة والتعليمات بناءًا على أسس من الجدارة والكفاءة في اختيار ممثليهم .

وأوضح القيسي أن لجنة عليا تم تشكيلها تضم طالبين إلى جانب أربعة من أعضاء الهيئة التدريسية والإدارية تأكيدا لمبدأ الشفافية .

وكانت عمادة شؤون الطلبة أعدت( 15) دائرة انتخابية لتسهيل عملية الاقتراع ، وضمان اتساع دائرة المشاركة لتشمل أكبر عدد ممكن. " الراي "