رغم العقوبات، رقائق غربية بالأسلحة الروسية!

mainThumb

10-08-2022 10:10 AM

السوسنة - توصل تحقيق مشترك إلى أن الشركات الغربية واصلت تزويد روسيا بأجزاء الكمبيوتر المنظمة للأسلحة، رغم العقوبات التي فرضت على روسيا عقب حرب أوكرانيا.

ووفقًا لمسؤول أوكراني كبير طلب عدم الكشف عن هويته لأسباب أمنية، فإن الصادرات الغربية لروسيا لم تتوقف رغم الحرب، وتشمل تلك الصادرات رقائق منظمة لفعالية وتوجيه الصواريخ.

وقال المسؤول: "بدون تلك الرقائق الأمريكية، لن تعمل الصواريخ الروسية ومعظم الأسلحة الروسية".

وأوضحت ثلاثة من الشركات المصنعة، التي تم العثور على رقائقها في الأسلحة الروسية - AMD، أنّهم بدأوا تحقيقات داخلية، بعد تقديم رويترز البيانات الجمركية التي تظهر آلاف الشحنات الأخيرة من منتجاتهم إلى روسيا من قبل البائعين الخارجيين.

وقالت إنفينيون، وتكساس إنسترومنتس، أنّ المنتجات التي شحنوها كانت بالفعل قيد النقل وقت الغزو. وقالت "إنتل" أن البضائع التي شحنتها كانت عمليات تسليم داخلية للشركة قبل أن توقف عملياتها الروسية في أوائل أبريل.

ومنذ غزو روسيا لأوكرانيا في 24 فبراير ، أطلقت القوات الروسية أكثر من 3650 صاروخًا موجهًا على مناطق مختلفة في البلاد.

وفي 14 يوليو ، ضربت ثلاثة صواريخ "كروز" مدينة فينيتسا ، مما أسفر عن مقتل 27 شخصًا ، من بينهم فتاة تبلغ من العمر أربع سنوات ، وفقًا للسلطات الأوكرانية. وقالت روسيا إنها تطلق النار على أهداف عسكرية فقط.

   إقرأ أيضاً :