الاحتلال: أكثر من 100 طائرة لاغتيال قياديين مهمين

mainThumb

10-08-2022 11:12 AM

السوسنة - كشف الجيش الإسرائيلي، تفاصيل اغتيال تيسير الجعبري، القيادي السابق في حركة الجهاد الإسلامي.

وبحسب البيان، فإنّ الجعبري كان مع زوجته، في مبنى مكون من 14 طابقاً، اسمه برج فلسطين، وكان جيرانه عائلة ليس لهم أي صلة بالجعبري، تم تعيين تومر بار، قائد سلاح الجو الإسرائيلي، للإشراف على عملية الاغتيال، ضماناً للدقة، وحفاظاً على عدم إلحاق الضرر بالعائلة التي تعيش بجواره، فكان الحل بإطلاق قنبلة انزلاقية، للطابق الذي يعلو شقته، وفي الوقت المناسب، انفجر السقف فوق شقة الجعبري، وأُطلقت 7 قنابل في ثوان معدودة، مع الأخذ بعين الاعتبار جميع الاحتياطات اللازمة من عدم إلحاق الأذى بأي أحد، عدا الهدف المرصود.

وفي بيان آخر عن اغتيال القائد السابق في سرايا القدس، خالد منصور، قال الجيش الإسرائيلي، بأنهم أجلوا عملية الاغتيال ثلاث مرات، لوجود أطفال في الشارع، كان من الممكن تعرضهم للأذى.

وأوضح الجيش الإسرائيلي، أنه في سبيل اغتيال قياديين فقط، استعان بأكثر من 100 طائرة، وتقريباً 2100 جندي احتياط.

ويظهر في كلا البيانين، مدى حرص الجيش الإسرائيلي، على توضيح أنّ سلامة الأطفال ومن لا شأن لهم بالمقاومة الفلسطينية، تشكل أولوية قصوى لهم، ولو على حساب تأجيل اغتيال الهدف.

   إقرأ أيضاً :