المحامية سامية دنون تنتصر للمرأة بقضايا النفقة

mainThumb

19-09-2022 09:15 AM

عمان – السوسنة – تناضل الناشطة المحامية سامية دنون من أجل المرأة واستعادة حقوقها عبر قنوات المحاكم الشرعية التي تزخر بكثرة قضايا المنازعات العائلية .


وتقول دنون لـ " السوسنة " انها استطاعت ان تحصل على نسب عالية من النفقات للسيدات، مؤكدة ان هذه النفقات هي عماد الحياة والاساس الذي تقوم عليه الاسرة وتحقق العيش الكريم وتصونها من آفات المجتمع المختلفة .


واكدت دنون ان قضايا النفقات مهمة جدا، وانها توليها أهمية كبيرة ، لانها صمام الأمان للمرأة  خاصة خلال الفترة الاولى من الانفصال ان كانت مطلقة، مؤكدة سعيها الدؤوب لتحقيق اعلى نسب من النفقة العائدة للزوجات المنفصلات او غير المنفصلات ولأطفالهن.


وبينت دنون انها تتبع نظاماً غير تقليديا في السير باجراءات قضايا النفقة، من خلال دراسة واقع الزوجة واطفالها، وحاجتهم للنفقة وظروفهم الانسانية، وتسعى بناء على ذلك في تحصيل اعلى نسبة من النفقة، وهو ما نجحت فيه كثيرا بشهادة العديد من الموكلات .وقالت الموكلة السيدة أماني ان المحامية دنون تتعامل مع دعاوي السيدات من منطلق الدفاع عن المرأة وليس من دافع مالي .


واضافت الموكلة اماني ان :"المحامية دنون، تعيش القضية وكأنها قضيتها الشحصية، واستطاعت ان تحصل نفقة لي اكثر مما كنت اتوقعه " .


واتفقت الموكلة راما مع ما ذهبت اليه السيدة أماني، الا انها بينت ان المحامية دنون تتجاوب مع قضايا المرأة واستفساراتها على الواتس اب وغيرها من وسائل التواصل بعيدا عن دفع أية اتعاب، فهدفها واضح وهو نصرة المرأة في قضاياها أمام القضاء الشرعي .


وقالت راما انها لم تتوقع ان تحصل لها نفقة بهذا المبلغ لصعوبة القضية وصعوبة تحديد النفقة واعتراض الزوج ، مشيرة الى ان المحامية دنون تسعى للمحافظة على حقوق السيدات ..

بينما قالت الموكلة ( ل .م ) ان المحامية دنون تعامل الموكلات مثل الام التي تسعى لحماية حقوق بناتها، وهذا ما لمسته بالفعل .


واشارت الى ان الاستاذة دنون استطاعت ان تحقق مطالبها اكثر مما كانت تتوقع، مؤكدة احترافيتها ومهنيتها في العمل بعيدا عن الدوافع المادية .