المخاوف تزداد في مصر والسبب؟

mainThumb

01-12-2022 02:28 PM

السوسنة - أعد مركز الأبحاث الروسي كاسبرسكي، دراسات استطلاعية حول استخدام الروبوتات في الوظائف التي يشغلها البشر، وعواقب الأتمتة وزيادة استخدام الروبوتات، وتبين انه كلما كانت هذه الروبوتات تقدم انجازات أفضل في مهام العمل، قلت الوظائف المتبقية للأشخاص.

واستطلعت الدراسة رأي موظفي شركات التصنيع والمؤسسات الكبيرة حول العالم، وشمل الاستطلاع مشاركين من مصر والسعودية والإمارات وتركيا وجنوب إفريقيا، ويرى 75% منهم، أنه يجب استخدام الروبوتات في مختلف القطاعات، لكنهم يخشون من حوادث اختراقها.

ويتوقع الموظفون فقدان وظائفهم بسبب الروبوتات، فكلما أصبحت الروبوتات أفضل في إنجاز مختلف المهام، قلّ عدد الوظائف المتبقية لينجزها البشر، حيث تستخدم الروبوتات في نظم الرقابة الصناعية ونظم تقنية المعلومات الأخرى للتعامل مع عمليات الإنتاج، والتي حلت محل العمل اليدوي.

وفي مصر يرى 94% من الموظفين أن الروبوتات ستحلّ محلّ البشر في قطاعاتهم. ويحتاج البشر إلى تلقي معارف ومهارات جديدة حتى لا يفقدوا وظائفهم أمام الروبوتات، وأشار الكثير إنهم مستعدون لتعلّم مهارات جديدة او تطوير مهاراتهم للبقاء في وظائفهم.

إقرأ أيضا: