الإمارات تحجب لعبة مريم الإلكترونية.. ما السبب؟



الإمارات تحجب لعبة مريم الإلكترونية.. ما السبب؟

السوسنة - أعلنت نيابة تقنية المعلومات الاتحادية في دولة الإمارات، حجبها العديد من الألعاب الإلكترونية التي تروّج لممارسات العنف والانتحار وتلحق ضررًا بمستخدميها وبمن حولهم ومنها لعبة ”مريم“.

 
وبحسب صحيفة ”الإمارات اليوم“، فقد أكدت نيابة تقنية المعلومات حجبها العديد من الألعاب الإلكترونية، أشهرها لعبة ”الحوت الأزرق“ التي تتطلّب من لاعبيها إنجاز 50 مهمة تكون المهمة الأخيرة إقدام اللاعب على الانتحار، موضحة بأن الحجب طال لعبة ”مريم“ مؤخرًا.
 
ولعبة ”مريم“ تتضمن طفلة صغيرة اسمها ”مريم“، تائهة عن منزلها، حيث تطلب من مستخدميها أن يقوموا بمساعدتها للعودة إلى منزلها، وعندما يشرع اللاعب في مساعدتها تقوم اللعبة خلال مراحلها ومهماتها بتوجيه أسئلة عن حياة اللاعب الشخصية، وتطلب منه بعض الأوامر والطلبات والتي تتصاعد وتيرتها مع مرور الوقت إلى أن تتطلب من اللاعب القيام بارتكاب ممارسات عنيفة ضد أشقائه وحتى والديه.
 
اقرأ أيضا: برشلونة يفجّر مفاجأة كبيرة بشأن التعاقد مع هذا اللاعب