رامز جلال يرد على اتهامه بالإتفاق مع الفنانين لإجراء المقالب .. فيديو   |   إنجاز جديد للمعلمين ..   |   داعش يعدم مدنياً صعقاً بالكهرباء   |   اصطحاب الاطفال الى المساجد بين الرفض والقبول   |   الشيخ كامل اللالا : ريادة فن الابتهالات الدينية   |   الاستهلاكية المدنية توفر مستلزمات العيد   |   طالب أردني يفوز بالمركز الأول في مسابقة قرآنية دولية   |   100 مليون طن صادرات الاردن من الخضار والفواكة   |   رفع الحجز عن شركات وأشخاص بقضية البيع الآجل   |   منتخب الشباب يلتقي نظيره الاماراتي مرتين   |   كتب إنجليزي جديدة للتوجيهي   |   الحوثيون للمطالبين بالماء والكهرباء: أنتم خونة ودواعش   |   مقتل 17 داعشيا بينهم قيادات في بعقوبة   |   صرف المعونات قبل العيد   |   فصل خط مياه يعترض إقامة جسر   |   أسعار السلع ليوم الثلاثاء .. جدول   |   الأردنية تزف للوطن بشرى جديدة ..   |   عريقات ..هل يكون خليفة ابو مازن ؟ - د. هاني العقاد   |   انتهاء مشكلة الشاحنات العالقة على الحدود السعودية   |   الضمان: التنازل عن الشمول لا يُعفي صاحب العمل من مسؤوليته   |   الذكرى الـ 43 لوفاة الملك طلال بن عبدالله تصادف الثلاثاء   |   هذا ما يتعاطاه ارهابيو داعش قبل تفجير أنفسهم .. فيديو   |   منع النشر في إحباط الأردن للمخطط الارهابي   |   باسم ياخور ينهار ويضرب هاني رمزي .. فيديو   |   لماذا بكى القاضي خلال محاكمة محمد مرسي؟   |   حورية فرغلي تصدم جمهورها بعد أحدث عملية تجميل.. صور   |   تشغل بئر المحاسي 4 في الرمثا   |   اسرائيل تفتح ايلات للأردنيين ولكن بشرط !   |   متأسلمون يستدرجون، يستعملون و بعد ذلك يسحقون - توفيق بن رمضان   |   مع ابنِ زيدون الأندلسي   |  

السفير السوداني يصرّح..والحكومة الأردنية تصمت!!

06/04/2012 00:03


الكاتب : محمد سليمان الخوالده

 صرّح السفير السوداني محمد عثمان خلال لقاء صحفي عقده في مقر السفارة السودانية في عمان قبل أسبوعين ((الى ان الحكومة السودانية كانت قد منحت وزارة الزراعة الاردنية قبل خمس سنوات 120 الف دونم لاستغلالها زراعيا ، الا ان الجانب الاردني لم يستغلها حتى اللحظة ،وأضاف أنه في حال بقيت دون استغلال اردني فإن الحكومة السودانية في حل من التزامه )) .

ونشير هنا الى أن هذه المنحة لم تكن الأولى التي قدمتها الحكومة السودانية للحكومة الأردنية ،فقد سبقتها منحة سودانية في عام 1999 ،حيث قدمت السودان عرضا  للحكومة الأردنية انذاك لاستغلال 200 ألف دونم من الأراضي على نهر النيل لزراعتها وسد احتياجات الأردن من المحاصيل الزراعية، إلا أن الحكومة الأردنية لم تستغل هذه المنحة ، وتقاعست عن استغلالها، وبالمقابل قدمت الحكومة السودانية منحة للقوات المسلحة الأردنية مساحتها 26 ألف دونم،  حيث قامت القوات المسلحة بإنشاء شركة «البشاير» عليها وملكيتها بالكامل لها، وأخذت هذه الشركة على عاتقها تنفيذ المشروع ، ونفذته بالفعل وأصبح الان من أبرز المشاريع الزراعية الريادية في المنطقة العربية،والحق يقال ان «البشاير» تشكل قصة نجاح حقيقية يشار إليها بالبنان ويتحدث عنها أهل السودان كتجربة نوعية فريد، ورغم شح الإمكانات حقق القائمون على المشروع في عامين ما عجزت عنه الحكومة الاردنية في أعوام.
 
والسؤال الذي يطرح نفسه الآن لماذا فوتت الحكومة الأردنية في حينه تلك الفرصة الثمينة ؟ رغم أن القيادة العامة للقوات المسلحة أوعزت بوضع كل امكاناتها المتاحة لشركة البشايرتحت  تصرف الحكومة في حال رغبت في استغلال الأراضي المخصصة لها، إلا أن الشركة لم تتلقَّ أي طلب بهذا الخصوص من الحكومات الاردنية!!ولماذا لم تقم الحكومات السابقة والحالية باستغلال المنحة الحالية؟ خصوصا أن استغلال هذه الاراضي الزراعية الخصبة سوف يؤمن حاجة الاردن من القمح والاعلاف والمحاصيل الزراعية التي نحن بأمسّ الحاجة اليها بعيدا عن استغلال الجشعيين من رجال الأعمال، اضافة الى ذلك سوف يوفر هذا المشروع فرص عمل للاردنيين العاطلين عن العمل !
 
يبدو أن للحكومة سياسة اخرى، في فتح الباب لمستثمرين من القطاع الخاص ( الحيتان) في ممارسة  هوايتهم بالاحتكار والتلاعب  بالاسعار!! بدليل ما رشح من تصريحات منشورة في صحف اردنية تشير الى أن اللجنة الاردنية السودانية العليا المشتركة سوف تعقد اجتماعها خلال تموز المقبل هذا العام في عمان، برئاسة نائب رئيس الجمهورية السوداني، ورئيس الوزراء الاردني، ومن المقرر ان يعقد على هامش الاجتماعات منتدى رجال الاعمال الاردني السوداني، وسيتم خلاله طرح موضوع استثمار الاراضي الاردنية في السودان، وشراكة القطاع الخاص في هذا المجال.
يبدو أن هذه المنحة سوف تتخلى عنها الحكومة لصالح الحيتان الذي ما زالوا يتحكمون في لقمة العيش التي تدخل جوف كل مواطن اردني وبالسعر الذي يحدده تجار الشعب الذين سمّموا غذائه وهوائه ،وقضوا على الثروة الزراعية والحيوانية لتحقيق نهم الجشع الذي يسكن ضمائرهم ، فالى متى يبقى قدر الأردنين رهينة بأيدي حيتان تحالفوا مع السلطة؟! سيبقى مستمرا ما دام هذا التحالف مستمرا!!
حمى الله وطننا الغالي وشعبنا من المتاجرين بقوتنا .
 
msoklah@yahoo.com



ايناس الشلول

1
تبادل مصالح

بنظر الحكومات الحيتان ابدى من الشعب ... وبجيبتي احسن من جيبة الشعب ... تبادل مصالح


محبا للوطن

2
الله يعين الشعب

............... نعتذر...........


مواطن اردنى

3
............... نعتذر...........

............... نعتذر...........


  • الاســم :
  • عنوان التعليق :
  • * نص التعليق :



التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها