مقتل وإصابة العشرات بانفجار في دمشق   |   الاردن يؤكد دعمه للقدس عاصمة الثقافة   |   الضمان: التقاعد المبكر بناء على طلب المؤمّن   |   اللوزي يتفقد السوق المركزي للخضار والفواكه   |   ضبط سيارة تحمل الجوكر المخدر بالرمثا   |   الصويا يخفف العقم لدى النساء   |   موسكو تستبعد تطبيع علاقاتها مع انقرة   |   تنسيق عسكري أردني روسي   |   عقوبات بحق الفيصلي والوحدات   |   الحسين اربد يبدأ معسكره التدريبي في عمان   |   تخفيض اجور النقل واللصوص - سامح الدويري   |   المانيا ترحل 37 ألف مهاجر طواعية إلى بلادهم   |   منتخب الصالات يلتقي نظيره الايراني   |   يوم استقبل الروس الأسد منفيًا   |   سيارات حكومية بنمر بيضاء .. لماذا ؟   |   النفط.. وأمن الكويت - عبدالله بشارة   |   الروس   |   الاحتلال يهدم مساكن ومنشآت شرق نابلس   |   ترفيع 13 طيارا في الملكية إلى قادة طائرات   |   عائلة أردنية تعفو عن سعودي قتل ابنها   |   الحكومة: مطار تمناع الاسرائيلي مرفوض   |   اوباما: أزمة اللاجئين عالمية   |   واشنطن تأمل بإرسال منظومة دفاع صاروخي إلى كوريا الجنوبية   |   منافس جديد بانتخابات الرئاسة الأمريكية   |   مستوطنون يقتحمون باحات الأقصى   |   تراجع عدد الاسر المتلقية للمعونة في مادبا   |   وزارة الدفاع الشاغرة أولى مهام حكومة الوفاق الليبية   |   السفير المطرود للأردن: حُجّة ما بْتِقْلِي عُجّة !   |   القوات العراقية تتقدم لتحرير حصيبة   |   4 قتلى و100 مصاب في تصادم قطارين بألمانيا   |  

البيان الختامي لدول مجلس التعاون الخليجي

11/12/2013 12:39


السوسنة - دعا قادة دول مجلس التعاون الخليجي في نهاية قمتهم في الكويت، إلى انسحاب "كافة القوات الأجنبية" من سورية، مشددين على ضرورة أن لا يحظى أركان النظام السوري بأي دور في مستقبل سورية.

وجاء في البيان الختامي للقمة، أن "المجلس الأعلى لدول مجلس التعاون الخليجي دان بشدة استمرار نظام الأسد في شن عملية إبادة جماعية ضد الشعب السوري، مستخدماً فيها كافة أنواع الأسلحة الثقيلة والأسلحة الكيماوية المحرمة دولياً، وتأثير ذلك وتداعياته على أمن المنطقة واستقرارها". ودعا إلى "انسحاب كافة القوات الأجنبية من سورية".

وقال إن "أركان النظام السوري الذين تلطخت أيديهم بدماء الشعب السوري، يجب أن لا يكون لهم أي دور في مستقبل سورية السياسي".

وعبر المجلس الأعلى عن "القلق مما يتردد في شأن الإعلان عن خطط لبناء المزيد من المفاعلات النووية على ضفاف الخليج، وما يمكن أن يمثله من تهديد للنظام البيئي الهش، والأمن المائي في منطقة الخليج".
ووافق المجلس على القانون (النظام) الموحد للسلطة القضائية لدول مجلس التعاون، وتسميته "وثيقة المنامة للقانون (النظام) الموحد للسلطة القضائية لدول مجلس التعاون".

وشدد المجلس على "مواقفه الثابتة الرافضة لاستمرار احتلال إيران للجزر الثلاث، طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى التابعة للإمارات العربية المتحدة، والتي شددت عليها كافة البيانات السابقة". وأكد على "دعم حق السيادة للإمارات العربية على جزرها الثلاث، وعلى المياه الإقليمية والإقليم الجوي، والجرف القاري والمنطقة الاقتصادية الخالصة للجزر الثلاث".
واعتبر البيان الختامي أن "أي قرارات أو ممارسات أو أعمال تقوم بها إيران على الجزر الثلاث باطلة، ولاغية ولا تغير شيئاً من الحقائق التاريخية والقانونية". ودعا "إيران إلى الاستجابة لمساعي الإمارات العربية لحل القضية، عن طريق المفاوضات المباشرة، أو اللجوء إلى محكمة العدل الدولية".

وفي شأن العلاقات مع إيران، أكد المجلس على "أهمية توثيق علاقات التعاون بين دول المجلس وإيران، على أسس ومبادئ حسن الجوار، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية، واحترام سيادة دول المنطقة، والامتناع عن استخدام القوة، أو التهديد بها".

كما رحب بـ"الاتفاق التمهيدي الذي وقعته مجموعة 5 + 1 مع إيران، باعتباره خطوة أولية نحو اتفاق شامل ودائم في شأن البرنامج النووي الإيراني، يُنهي القلق الدولي والإقليمي حول هذا البرنامج، ويعزز أمن المنطقة واستقرارها، ويسهم في إخلائها من كافة أسلحة الدمار الشامل، بما فيها الأسلحة النووية". وشدد المجلس على "ضرورة التنفيذ الدقيق، والكامل لهذا الاتفاق بإشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية".



ياا جماعة الخير.

1

إلى انسحاب كافة القوات الأجنبية من سورية، - واتفاق ايران. يااجماعة مش المفروض تفكروا شوي في مستقبل الخليج وفلوس الخليج وين بتروح وبترول الخليج. علي ما اذكر اني ومنذ تأسيس مجلس التعاون الخليجي لم اري الا حبرا علي ورق. ولم ينفذ منها الا بطاقة التنقل بين الدول الاعضاء فقط, وهذا لااا يدل علي انجاز شيء. بالمقايل احترم واقدر واعتز وافتخر بقرار سلطنة عمان سحب عضويتها من مجلس التعاون الخليجي اذا تم الاتحاد الخليجي. اطال الله في عمر السلطان قابوس وحفظ الله السلطنة من كل سوء


  • الاســم :
  • عنوان التعليق :
  • * نص التعليق :



التعليقات تخضع للرقابة قبل نشرها