السودان: جنوب كردفان تُجدِّد دعمها لوقف الحرب نهائياً

السودان: جنوب كردفان تُجدِّد دعمها لوقف الحرب نهائياً

السوسنة - جدَّدت حكومة جنوب كردفان السودانية، موقفها الداعم لمسار الحل السلمي للقضايا كافة، ووقف الحرب نهائياً من أجل سلامة المواطنين وتقديم الخدمات لهم. 

 
 
وقال والي الولاية عيسى آدم أبكر، إن وقف الحرب في الولاية يمثل هدفاً استراتيجياً للحكومة.
 
وقال أبكر، لدى مخاطبته ختام ورشة بناء السلام التي استهدفت بالتدريب – في مجال بناء السلام والتفاوض وفض النزاعات – مسؤولين حكوميين ومنسوبي منظمات، إن وقف الحرب نهائياً في الولاية يمثل هدفاً استراتيجياً للحكومة السودانية وبرنامجاً لحكومته، تسعى لتحقيقه عبر التأهيل والتدريب للكوادر محل الاهتمام بقضايا السلام.
 
وأضاف أبكر أن الحكومة ماضية في تحقيق السلام النهائي، تلبية لرغبة أهل الولاية حتى تتمكن من تنفيذ ما عليها من مسؤوليات في مجالات التنمية والخدمات.
 
ودعا أبكر قيادات المجتمع إلى الحفاظ على العلاقات الاجتماعية والتعايش السلمي كأساس لعملية السلام.
 
من ناحيته، قال نائب رئيس المجلس الأعلى للسلام بجنوب كردفان ياسر كباشي، إن الورشة جاءت لتدريب نحو 25 مسؤولاً حكومياً، و20 ناشطاً في مجال بناء السلام حول فنون الحوار والتفاوض وفض النزاعات وإدارة الأزمات، وذلك تمشاياً مع جهود الحكومة نحو تحقيق السلام.
 
وأوضح أن الورشة تمثل نشاطاً استباقياً يكشف جدية الحكومة في عملية تحقيق السلام، والحفاظ عليه، لجعل السلام القادم سلاماً مستداماً.