الزيود : الإرادة الجادة في الإصلاح هي المدخل الى حل أزماتنا

 الزيود : الإرادة الجادة في الإصلاح هي المدخل الى حل أزماتنا
السوسنة - أكد الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي محمد الزيود على ضرورة حشد طاقات الشعب الأردني في الوقوف صفاً واحداً أمام هذه التحديات، معتبرا أن "المخرج الأكيد لم وصفه بحالة الانسداد في الأفق السياسي و الأزمات التي بنر بها الأردن هو وجود إرادة سياسية جادة في إحداث إصلاح حقيقي يتم من خلاله محاسبة الفاسدين".
 
تصريحات الزيود جاءت خلال زيارة قام بها وفد من المكتب التنفيذي لحزب جبهة العمل الإسلامي مساء أمس الى فرع الحزب في البلقاء، حيث التقى الهيئة الإدارية للفرع ثم جرى حوار موسع مع أعضاء الهيئة العامة.
 
 
 و تحدث الزيود خلال اللقاء حول المستجدات على الساحة الوطنية والتحديات الداخلية والخارجية التي تواجه الأردن وفي مقدمتها الأزمة الاقتصادية مؤكدا على دور الأحزاب ومشاركتها في العملية السياسية.
 
 
 كما أجاب الزيود وكل من المهندس مراد العضايلة مساعد الأمين العام للشؤون الإدارية والنائب الدكتور موسى الوحش مساعد الأمين العام للشؤون المالية على استفسارات الحضور بعد حوار موسع حول مجمل القضايا الوطنية وبعض القضايا الإقليمية.
 
 
 وتأتي هذه الزيارة ضمن خطة المكتب التنفيذي بالالتقاء مع القيادات الميدانية في المناطق وفروع الحزب في مختلف مناطق المملكة.