بطولة أمم أفريقيا للمحليين: بداية قوية للمغرب

بطولة أمم أفريقيا للمحليين: بداية قوية للمغرب

السوسنة - استهل المنتخب المغربي مشواره بقوة بفوزه الكبير على جاره الموريتاني 4- صفر السبت على ملعب محمد الخامس في الدار البيضاء وأمام نحو 35 ألف متفرج في المباراة الافتتاحية للنسخة الخامسة من كأس أمم أفريقيا للاعبين المحليين لكرة القدم والمجموعة الأولى.

وسجل أيوب الكعبي (66 و80) وإسماعيل الحداد (72) وأشرف بنشرقي (90+3) الأهداف.
 
وتلعب غينيا مع السودان الأحد في ختام الجولة الأولى للمجموعة الأولى.
 
وكانت البطولة مقررة في كينيا قبل أن تسحب منها الاستضافة بسبب التأخر في الاستعدادات.
 
وسبق المباراة حفل افتتاح استغرق 15 دقيقة، وحاولت من خلاله اللجنة المنظمة للشأن إبراز البعد الإفريقي للبطولة، من خلال تقديم لوحة فنية حاولت المزج بين الموسيقى والرقص الإفريقي والمغربي.
 
وضغط المنتخب المغربي منذ البداية وخلق الكثير من الفرص الحقيقية للتسجيل لكن مهاجميه تفننوا في إهدارها بالإضافة إلى تألق دفاع المنتخب الموريتاني بقيادة الحارس سليمان جالو.
 
وواصل لاعبو المنتخب المغربي اندفاعهم الهجومي في الشوط الثاني ونجحوا في ترجمة سيطرتهم إلى هدف أول في الدقيقة 66 عن طريق أيوب الكعبي عندما تلقى كرة داخل المنطقة من إسماعيل الحداد فانفرد بالحارس ولعبها على يمينه.
 
وتحرر لاعبو المنتخب المغربي بعد الهدف ونجحوا في إضافة الهدف الثاني بعد 6 دقائق بواسطة مهاجم الوداد البيضاوي المتوج بلقب مسابقة دوري أبطال أفريقيا إسماعيل الحداد بتسديدة قوية بيمناه من داخل المنطقة.
 
وحاول المنتخب الموريتاني العودة في المباراة، إلا أنه اصطدم بقوة دفاع المنتخب المغربي الذي واصل هجماته وعزز تقدمه عبر الكعبي، مهاجم نهضة بركان، الذي سجل هدفه الشخصي الثاني عندما تلقى كرة داخل المنطقة من صانع ألعاب الرجاء البيضاوي عبد الإله الحافيظي فتوغل داخل المنطقة وسددها قوية زاحقة بيسراه في الزاوية اليسرى البعيدة للحارس الموريتاني (80).
 
واختتم نجم الوداد البيضاوي أشرف بنشرقي، بديل زكريا حذراف، المهرجان بهدف رابع رائع عندما تلقى كرة داخل المنطقة فتلاعب بحارس المرمى واحد المدافعين ولعبها سهلة بطريقة فنية رائعة داخل المرمى (90+3).
 
واعتبر مدرب المنتخب المغربي جمال السلامي، أن اللاعبين وجدوا صعوبات كبيرة في اختراق دفاعات المنتخب الموريتاني خلال الشوط الأول، مضيفا أن لاعبي المنتخب المغربي تحلوا بالصبر وطبقوا التعليمات "وهو ما ترجمه خلال الشوط الثاني بتسجيله لأربعة أهداف، وهو فوز سيجعلنا نلعب المباريات المقبلة بارتياح أكبر".
 
من جانبه أكد مدرب المنتخب الموريتاني، الفرنسي كورينتان مارتينز، أن نتيجة المباراة منطقية بالنظر إلى قيمة لاعبي المنتخب المغربي الذي يضم في صفوفه لاعبين توجوا بلقب دوري أبطال إفريقيا، مضيفا أن المنتخب الموريتاني بات مطالبا بتحقيق نتيجة إيجابية خلال المباراة المقبلة التي ستجمعه بالمنتخب السوداني الأربعاء المقبل، وهو اليوم الذي يلتقي فيه المغرب مع غينيا.
 
وتلعب غدا أيضا ساحل العاج مع ناميبيا، وزامبيا مع أوغندا ضمن المجموعة الثانية في مراكش.
 
وتضم المجموعة الثالثة منتخبات ليبيا وغينيا الاستوائية ونيجيريا ورواندا وتقام مبارياتها في طنجة، والمجموعة الرابعة منتخبات أنغولا وبوركينا فاسو والكاميرون والكونغو وتقام مبارياتها في أغادير.