من هو الفنان كلاش ؟

من هو الفنان كلاش ؟

السوسنة – هبة خالد الفاخوري - محمد الغامدي, ولد في السعودية بجدة  1 / مارس / 1986, هو مؤدي لأغاني الراب العربي والهيب هوب.

بدأ مسيرته الفنية بمجال الغناء عام 2004 حتى الآن, وكان أول ظهور غنائي له للراب هو غناء أغاني الكول, وبدأ كمغني مغمور, حيث كان يغنى تحت الأضواء ويعمل وينتج الأغاني بأدوات بسيطة وحفلات غير رسمية, وكان ويصدر أغانيه عن طريق الإنترنت في المنتديات, وأصدرت ضجة بالمجتمع السعودي والعربي , ولفتت أنظار الشباب السعودي لفن الهيب هوب والراب.

إقرأ أيضا: من هو الفنان طلال سلامة ؟

وتعرض للعديد من الانتقادات بسبب أغاني الكول, من قبل السلطات والجهات العليا لأنها كانت جريئة في محتواها وتتحدث عن فئة محلية من الشباب في المملكة وغيرها من الأمور الجريئة.

وعام 2007  القي القبض عليه , وتمت إحالته من هيئة التحقيق والادعاء العام للمحكمة بعدة إتهامات منها : السب والشتم والاستهزاء لفئات من المجتمع بالمقاطع الغنائية التي تنتجها الفرقة, وتم التعاطف معه لصغر سنه البالغ 18 عام حكم عليه بالسجن 3 أشهر.

وخلال هذه المدة كان يفكر في أغنية يغنيها بعد خروجه من السجن , وقام بكتابة كلمات أغنية تتحدث عن الأم, وعام 2009 صورها فيديو كليب في يوم الأم وعرض على شاشة إم بي سي وإم تي في أرابيا, وأصبحت فيما بعد بعنوان احبك.

إقرأ أيضا: من هو الفنان جورج وسوف ؟

وحصل كلاش على دور البطولة في مسلسل بيني وبينك 3 بالحلقة 18 , وشاركه بالتمثيل فرقته والفنان حسن عسيري والفنان فايز المالكي, وقدم العديد من الحفلات الشبابية لهواة مستمعين الراب العربي وأهمها : حفل تدشين سيارة Citroen DS 3 , وحفل خاص لدار الأيتام, وغيرها.

وأجريت معه العديد من المقابلات الإعلامية وأبرزها : برنامج أحمر بالخط العريض

عام 2008 الذي يعرض على قناة LBC وشرح كل الصعوبات التي واجهته في نشر فنه بالمجتمع السعودي وكشف الستار عن نفسه وبين شخصيته للكل, وراديو إم بي سي إف إم مع المقدمة خديجة وشرح بدايته للراب وعن الراب، ومجلة روتانا التي حملت على غلافها الأمامي صورة كلاش والفرقة وشرح عن الراب وعن كيفية دخوله لعالم النجومية والأضواء, ومجلة سنوب اللبنانية.

إقرأ أيضا: من هو الفنان خالد السلامة ؟

وشارك بمسرحية صنع في السعودية, وكانت من تأليف الكاتب فاروق الشعيبي, وإخراج ممدوح سالم, وإنتاج رواد ميديا للإنتاج الفني, وتم عرضها على مسرح أبرق الرغامة بمتحف الملك عبد العزيز في مدينة جدة ثاني أيام عيد الفطر, ضمن فعاليات صيف جدة, وهي أول مسرحية سعودية تتطرق لوضع الطلاب السعوديين المبتعثين في الخارج ولسلوكياتهم وتصرفاتهم الايجابية والتسهيلات التي قدمتها الدولة لهم ودور الشاب في أن يكون سفيرا لوطنه وإعطاء صورة إيجابية عن دينه ووطنه وأهمية الحوار مع الآخر, وطرحت العديد من الرسائل والمفاهيم لتوضح بأن السعودية وطن يفتخر بأبنائه الذين شرفوه في الخارج وحملوا صفة صنع في السعودية إشارة إلى تربيتهم وأصالتهم.