روبوت لتقديم الأخبار في اليابان

روبوت لتقديم الأخبار في اليابان

 السوسنة - ابتكر هيروشي إيشيغورو روبوت تدعى إريكا ذا مظهر يشبه الإنسان العادي، تم تزويدها بأحد أكثر أنظمة المحادثة الصناعية تقدماً في العالم، وهي تبدي حفاوة واهتماماً، وربما يكون لديها قريباً "وعي إدراكي مستقل"، ومن المقرر أن تقدم إريكا نشرة الأخبار بإحدى قنوات التلفزيون اليابانية في نيسان المقبل.

 
تستطيع إريكا أيضاً أن تتحدث بصوتها إلى الركاب في السيارات ذاتية القيادة. على الرغم من أنها لا تحرك ذراعيها بالوقت الحالي، إلا أنها يمكن أن تتبين اتجاه مصدر صوت المتحدث إليها ومن يوجه إليها سؤالاً، وتقوم إريكا بتتبع الأشخاص المحيطين بها في غرفة ما بواسطة 14 حساساً للأشعة تحت الحمراء وتقنية التعرف على بصمة الوجه.
 
ويقول دكتور ديلان غلاس، المهندس المشارك في بناء الروبوت إريكا إنها تعلمت أن تطلق النكات والدعابات اللطيفة، ويقول مخترعها إيشيغورو: "تم وصف إريكا في الكثير من المناسبات بأنها واقعية بدرجة تبدو وكأن لها روحا".
 
ولا تعد إريكا أول روبوت يبتكره الدكتور إيشيغورو يستطيع قراءة نشرات الأخبار. ففي عام 2014، كشف الدكتور إيشيغورو النقاب عن روبوت مذيع أخبار "واقعي للغاية" اسمه Kodomoroid وOtonaroid في أحد متاحف طوكيو.
 
وفي عام 2015 أنشأت ميكروسوفت Xiaoice، وهو أول روبوت مذيع تليفزيوني والذي قدم نشرة أخبار صباحية في الصين.