عاجل

منخفض جوي قادم من الأربعاء للجمعة وهذه تفاصيله

مجلس عجلون يعتمد مسارا سياحيا جديدا

 مجلس عجلون يعتمد مسارا سياحيا جديدا
السوسنة - عقد مجلس محافظة عجلون مع لجنة من مديرية سياحة عجلون  الاحد اجتماعا لمناقشة اعتماد مسار سياحي بيئي جديد في المحافظة باسم "الجب السياحي" بطول 30 كم.
 
واكد رئيس المجلس الدكتور محمد نور الصمادي اهمية استثمار كافة الميزات والمقومات التي من شأنها تعظيم المنتج السياحي وتوفير فرص عمل لأبناء المجتمعات المحلية، مشيرا الى ان محافظة عجلون تتمتع بميزات تراثية وتاريخية وبيئية وطبيعية تشكل نقطة جذب للزوار.
 
من جهته قال مدير سياحة عجلون محمد الديك ان الدراسات الميدانية اعتمدت مسارا جديدا موزعا على ثلاثة ممرات بكلفة نحو 200 الف دينار لتصبح المسارات في المحافظة 13 مسارا سياحيا بيئيا.
 
واضاف أن المناطق السياحية والبيئية في المحافظة شهدت منذ العام 2014 حركة سياحة نشطة ساهمت في تعزيز الوعي المجتمعي وزيادة في فرص العمل لأبناء المجتمعات المحلية نظرا لتعدد المشاريع والمنشآت السياحية التي تم استحداثها فيها بتشجيع من وزارة السياحة والآثار.
 
واستعرض احد أعضاء لجنة دراسة المسار علي زيدان مكوناته التي تشمل ثلاثة ممرات بطول 30 كيلو مترا ضمن لواءي قصبة عجلون وكفرنجة، مشيرا إلى ان الممر الأول من المسار طوله 12 كم هو ممر كفرنجة يبدأ من مركز الزوار إلى موقع الجب عراق الرهبان خربة المشيرفة وادي كفرنجة وبيوت الإيواء إلى الوسط الحضري للمدينة الذي يضم بيوتا تراثية ومتاحف تراثية وتاريخية.
 
وقال ان الممر الثاني باسم ممر القلعة بطول ستة كيلو مترات وينطلق من مركز الزوار إلى محيط القلعة متداخلا مع جزء من طريق الجب/الطريق الزراعي والممر الثالث باسم ممر الميدان وينطلق من مركز الزوار باتجاه خربة القلعة وموقع الخضر ومخيم خلة السعادة السياحي ووادي الطواحين وصولا إلى الوسط الحضري لمدينة عجلون ويشمل مقام سيدي بدر ومسجد عجلون الكبير والبعاج وسلسلة الكهوف البرونزية والكركون وكنسية الروم الارثوذوكس مبينا انه سيصار إلى تدريب لإدلاء وإفراد من المجتمع المحلي حول سياحة المغامرة وخدمات الإيواء والطعام والشراب والترويج السياحي.