بلدية جرش ومجلس المحافظة يناقشان التشاركية بينهما

السوسنة - ناقشت بلدية جرش الكبرى ومجلس المحافظة اليوم الثلاثاء، في قاعة البلدية عددا من القضايا التي تهم المحافظة وفي مقدمتها التشاركية بين المجلسين وسبل الارتقاء بمؤسسة إعمار جرش والجوانب الثقافية وتطوير الوسط التجاري في المدينة.

 
واكد رئيس بلدية جرش الكبرى الدكتور علي قوقزة ان اللامركزية جاءت برؤية ملكية لتتناول جوانب التخطيط الاستراتيجي والتنموي وهي تجربة جديدة من شأنها توسيع المشاركة الانتخابية وتضمن التوزيع العادل للمشاريع على كافة المناطق، مشيراً الى رغبته ان ينتسب أعضاء مجلس المحافظة الى مؤسسة إعمار جرش حيث ان المؤسسة قادرة على بناء شراكات مع مختلف الجهات.
 
واستعرض قوقزة عدداً من مشاريع البلدية والمشاريع المقترحة لتفعيل مشروع السياحة الثالث ومشروع ربط شطري المدينة ودوره في تطويرها، مبيناً رغبته ان يكون لكل الجهات الحكومية والرسمية دور في مشروع ربط شطري المدينة.
 
وأبدى قوقزة رغبته بأن ينظم لقاء شهرياً للمجالس لتبادل الرأي والخبرات للخروج بأفكار من شأنها خدمة أبناء جرش.
 
وقال "يجب أن يكون لأهل جرش دور رئيسي في مهرجان جرش من خلال مأسسة المهرجان وان تكون مؤسسته في جرش ولا يقتصر المهرجان بفترة معينة بل تكون على مدار العام ليكون له دور في دعم الثقافة في محافظة جرش والارتقاء بها"، مؤكداً اننا بحاجة الى توسيع دائرة الثقافة في المهرجان وان لا يقتصر على المدرج الجنوبي وأن يكون مضمونه أكبر بحيث يكون معرضاً عالمياً لتبادل الثقافات وعرض المنتجات.
 
وقال رئيس مجلس محافظة جرش المحامي محمود العفيف إن هذا اللقاء يشكل خطوة في الاتجاه الصحيح، مؤكداً استعداد مجلس المحافظة التام على التشارك والتعاون بما يخدم المصلحة العامة.
 
وأضاف العفيف "اننا منطلقون من قواعد شعبية تعول علينا الكثير في اعداد الخطط الاستراتيجية والتنموية".
 
وفي نهاية اللقاء دار حوار موسع حول المشاريع المقترحة.