روبوت يحرج وزيرا تركيا

روبوت يحرج وزيرا تركيا

 السوسنة - قام ​روبوت​ مصنوع في تركيا، بإحراج وزير النقل التركي، ​أحمد إرسلان​ خلال كلمة كان يلقيها طالباً منه بعد مقاطعته أن يوضح ما يقول، لأنه غير مفهوم، فأعرب الوزير عن ضيقه منه وأمره بأن يصمت لأن ما يتفوه به واضح تمامًا حيث قال له الروبوت دون خجل: "أنا لا أفهم ما الذي تتحدث عنه، أنا لا أفهم ما تقوله على الإطلاق"، ثم أمر بمنعه من الكلام إطلاقًا اثناء وجوده.

 
و تم عرض الروبوت على المنصة خلال إلقاء الوزير التركي كلمة رسمية فقام الرجل الآلي بمقاطعة الأخير مرارًا وتكرارًا وطلب إيضاحات منه، غير آبه بعبوس الوزير في وجهه وارتسام علامات الغضب على محياه.
 
فما كان من الوزير الذي شعر بالإحراج والخجل، إلا أن طلب من المبرمجين، بلهجة حادة وقاطعة، إيقاف الروبوت عن العمل والكلام، ومنعه من الاستماع لخطابه والمتمتع بمرافقته في زيارته، وعلاوة على ذلك، أمر الوزير بأن تتم إعادة برمجة هذا الروبوت الجَسور جدًا، وإيقافِه عن الحديث والثرثرة!
 
واضطر الوزير التركي للتوقف عن إلقاء كلمته عدة مرات؛ بسبب قيام الروبوت بمقاطعته على نحو مفاجىء وغير متوقع وسمج، مما أعاقه عن إكمال كلمته وطرح أفكاره.