عاجل

كمائن ومداهمات للبحث الجنائي في عمان تضبط مطلوبين .. تفاصيل

اربد: حلقة نقاشية عن الزواج المبكر والقسري

السوسنة - اوصت حلقة نقاشية حول موضوع الزواج المبكر والقسري نظمتها جمعية حماية الاسرة والطفولة بإربد الخميس، بإجراء دراسة ميدانية لقياس انعكاسات هذا النوع من الزواج على مجمل النواحي الصحية والاجتماعية والاقتصادية والوقوف على ابرز دوافعه.
 
واكد مشاركون في الحلقة من اساتذة جامعات ومختصين صحيين وتربويين واكاديميين ورجال دين ومخاتير اهمية اجراء هذه الدراسة على اسس واقعية وعلمية تؤشر لبواعث هذا الزواج وطرق ووسائل وآليات التعاطي معه للحد منه.
 
واشار رئيس الجمعية كاظم الكفيري الى ان نسبة الزواج المبكر او القسري لمن هن دون سن الثامنة عشرة بمحافظة إربد شكلت 4ر15 بالمئة من مجموع وقوعات الزواج لعام 2016، منوها الى ان الدراسة التي اوصى بإجرائها المشاركون في الجلسة ستنفذ بالتعاون بين الجمعية وجامعة اليرموك.
 
بدورها قالت الاخصائية الاجتماعية في مكتب الارشاد الاسري بمحكمة اربد الشرعية نهى المومني انه يوجد في الاردن نحو 130 الف فتاة فوق سن الثلاثين لم يسبق لهن الزواج ما يستدعي التنبه لذلك واثاره النفسية والاجتماعية بموازاة البحث عن حلول لاشكالية الزواج المبكر.
 
وتطرق المتحدثون سلمان عبندة وزياد الدواغرة الى النظرة المجتمعية للزواج المبكر والنظرة الدينية له، اضافة الى الزواج المبكر من وجهة نظر قانونية.
 
يشار الى ان الجلسة عقدت في اطار حملة "احكي لا" التي تنفذها الجمعية بالتعاون مع الصندوق العالمي للنساء ضمن شبكة تنسيق الجهود لإدخال تعديلات وتحسينات على قانون الاحوال الشخصية بما يتصل بالعنف القائم على النوع الاجتماعي والزواج المبكر والقسري.