السياحة والآثار تطلق برنامج الطرق نحو المهنية

السياحة والآثار تطلق برنامج الطرق نحو المهنية

السوسنة - اطلقت وزارة السياحة والآثار برنامج "الطرق نحو المهنية" الذي تم تصميمه عام 2016 بجهود مشتركة مع مؤسسة التدريب المهني وبرنامج السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

ويعتبر برنامج "الطرق نحو المهنية" نموذجاً مختلفاً في التدريب المهني، حيث يتيح للفنادق امكانية تدريب موظفيها في مرافقها، ويوفر لهم فرص العمل والحصول على التدريب في نفس الفنادق التي يعملون بها وهم على رأس عملهم.
 
ويخضع المشارك في البرنامج لامتحان تقييم بعد انهائه التدريب، ويحصل على شهادة الكفاءة المهنية الوطنية بالمستوى الذي أتمه، اضافة الى امكانية التدريب في مجالات انتاج الطعام، والتدبير الفندقي وخدمة الطعام والشراب.
 
ويغطي البرنامج الجانب النظري والتطبيقي ولا يفرض مدة محددة لإنهائه، ما يجعله مرناً ومناسباً لظروف المشاركين المختلفة ويوفر للعامل فرصة التقدم والتطور في عمله وفرصة التدريب للوصول إلى مستوى العامل الماهر حسب معايير التصنيف المهني الأردني.
 
وبحسب وزارة السياحة والآثار، فإن البرنامج متاح للأردنيين وغير الأردنيين من الشباب والإناث ممن تتجاوز أعمارهم 16عاماً.
 
وعن أثر البرنامج على قطاع الضيافة، يساهم البرنامج في سد حاجة قطاع الضيافة لمهارات مؤهلة ما يرفع بالمحصلة من معايير الخدمات المقدمة في الفنادق، كما يساهم في خفض معدلات ترك العمل للموظفين الحاليين بتقديمه فرصة للتقدم والتطور في مهنهم.
 
وتم تشكيل لجنة استشارية تضم ممثلين عن المدراء العاملين في الفنادق وممثل عن وزارة السياحة والآثار وممثلين عن مؤسسة التدريب المهني ومركز الاعتماد وضبط الجودة برئاسة القطاع الخاص للقيام بعدة مهام، أهمها الموافقة على المبادئ والمعايير الوطنية للبرنامج ومعايير انضمام الفنادق للبرنامج.
 
وسوف تشرف وزارة السياحة والآثار على تسجيل المنسقين والمدربين والموظفين الراغبين بالالتحاق في البرنامج ومشروع السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن، وعلى عملية إعداد المواد التعليمية وتدريب المنسقين والمدربين والمشرفين على امتحانات المشاركين في البرنامج ومؤسسة التدريب المهني، وعملية تقييم وامتحان المشاركين ومنحهم شهادة الكفاءة المهنية الوطنية.