الشؤون السياسية تحتفل بيوم المرأة

الشؤون السياسية تحتفل بيوم المرأة

السوسنة - قال وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس موسى المعايطة إن الثامن من آذار من كل عام هو يوم مهم في حياة الشعوب الديمقراطية لأنه يؤكد ويذكر بمكانة المرأة في المجتمعات.

وبين الوزير خلال رعايته لحفل اقامته الوزارة بالتعاون مع برنامج دعم الاتحاد الاوروبي للمؤسسات الديمقراطية الخميس، في مقر الوزارة انه عند الحديث عن المرأة الأردنية فانه لا يمكن ان ننسى نضال المرأة الكبير الذي بذلته للوصول الى هذه المواقع المتقدمة، سواء في البرلمان او البلديات او المجالس المحلية او مجالس المحافظات.
 
وأقيم الحفل بمناسبة يوم المرأة العالمي، بحضور ناشطات في العمل السياسية والحزبي وموظفات الوزارة، تحت عنوان تنضج الحياة الحزبية بكن وتزدهر.
 
وهنأ المعايطة المرأة الأردنية في مواقعها، بهذه المناسبة واستذكر نضالات المرأة في العالم للوصول الى حقوقهن.
 
وعبر الوزير عن أسفه لوجود 3 قياديات فقط في الحياة الحزبية التي تضم 47 حزبا بينما لا يوجد سوى 3 أمناء عامين من السيدات للأحزاب، مشيرا إلى حضور المرأة الأردنية حزبيا في عقد السبعينيات والثمانينات من القرن الماضي.
 
وشدد المعايطة على أن الإرادة السياسية متوفرة من لدن جلالة الملك عبدالله الثاني وبدعم من الملكة رانيا العبدالله لدعم المرأة على مختلف المستويات خاصة في مجال التشريعات ووصول المرأة الى المواقع القيادية، لذلك علينا ان نحافظ على هذه المنجزات.
 
وطالب الوزير بضرورة التغيير في المجتمعات خاصة في المحافظات، مشددا على ضرورة الحفاظ على الكوتا النسائية باعتبارها مكتسبا لا يجوز التنازل عنه، لأنها توصل إلى تمثيل حقيقي لجميع مكونات المجتمع الاردني، مبينا أنه لا نريد أن تكون المرأة الأردنية ديكورا في مختلف القطاعات بل شريكا اصيلا.
 
بدورها شكرت الامين العام لحزب حشد عبلة ابو علبة اللفتة الحضارية من الوزارة بهذا اليوم وتكريم الناشطات الحزبيات.
 
وذكرت ابو علبة بالسيدات الاوائل اللواتي كان على عاتقهن توصيل هموم وقضايا المرأة إلى المنابر السياسية المحلية والعربي والدولية.
 
وشكرت رئيسة اتحاد المرأة الاردنية آمنة الزعبي الوزارة على تكريم الناشطات السياسيات والحزبيات، وعبرت عن أملها في نجاح تجربة المرأة في المجالس المحلية ومجالس المحافظات، معتبرة أن المرأة الأردنية صمام أمان لحماية المجتمع من التطرف والغلو.
 
من جهتها دعت مديرة مكتب محافظة جرش عن الحزب الوطني الأردني سميرة محاسنة إلى ضرورة انتباه المؤسسات المعنية بالمرأة إلى المحافظات والأطراف، كما طالبت بضرورة أن ينتبه المشرع إلى دور بارز للأحزاب في قوانين الانتخاب لتحفيز العمل الحزبي.
 
وفي نهاية اللقاء وزع الوزير الدروع على الأمينات العامات للأحزاب من السيدات وموظفات الوزارة.