الأردن يشارك بدورة موجهة للعرب بالأراضي المحتلة

الأردن يشارك بدورة موجهة للعرب بالأراضي المحتلة

السوسنة - بدأت بمقر الامانة العامة للجامعة العربية، الاحد، اجتماعات الدورة الـ 97 للجنة البرامج التعليمية الموجهة الى الطلبة العرب في الاراضي العربية المحتلة بمشاركة الاردن، وتستمر 5 أيام.

وأكد مدير الدراسات والإعلام بدائرة الشؤون الفلسطينية بوزارة الخارجية الأردنية، أحمد الراوشدة، في كلمته بالاجتماع، أن ابواب مؤسسات التعليم العالي في المملكة مفتوحة للطلبة الفلسطينيين لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني على ترابه الوطني.
 
كما أكد استعداد الحكومة الأردنية لتقديم جميع اشكال المساعدة للنهوض بقطاع التعليم الفلسطيني لأنه يعد الركيزة الاساسية في مواجهة الاحتلال الاسرائيلي.
 
ونوه الى اتفاق جرى خلال زيارة وزير التربية والتعليم الفلسطيني للمملكة قبل عدة أيام، بتشكيل لجنة لوضع اطار عام لتجديد اتفاقية التبادل الثقافية بين البلدين الشقيقين، الاردن وفلسطين، للاستفادة من الخبرات الاردنية في مجال الحوكمة وتقييم القيادات الاكاديمية ومزاولة العمل الاكاديمي، مشيرا الى ان المملكة لم يقتصر دورها على حماية ورعاية المقدسات في المدينة المقدسة، بل لها دور في التعليم.
 
كما أشار إلى مبادرة جلالة الملكة رانيا العبدالله في فلسطين "مدرستي فلسطين"، والتي تعمل على تحسين أوضاع المدارس التي تعاني من الاحتلال في القدس والتي حققت إنجازات كبيرة في هذا الصدد.
 
وأوضح أهمية وضع الأولوية لبعض المناطق في الأراضي المحتلة التي تحتاج إلى اهتمام خاص، منها: المنطقة ج والمناطق المحاذية لجدار الفصل العنصري ومنطقة الأغوار التي تضررت بشكل بالغ جراء ما تقوم به قوات الاحتلال في محاولة لتقويض العملية التعليمية.
 
وكان الامين العام المساعد رئيس قطاع فلسطين والاراضي العربية المحتلة بجامعة الدول العربية الدكتور السفير سعيد ابوعلي، قد طالب في كلمة بافتتاح أعمال الدورة، بالاستمرار في توفير الدعم العربي للعملية التعليمية فى فلسطين والعمل على رفع المعاناة عن الطلبة الفسطينيين، ودعم صمودهم، لصد كل محاولات الاحتلال الاسرائيلي لتجهيلهم، وإنشاء اجيال فلسطينية قادرة على المواجهة والتحدى لانهاء الاحتلال واقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس.