وفاة خامسة وإصابات انفجار صوامع العقبة في موت سريري

وفاة خامسة وإصابات انفجار صوامع العقبة في موت سريري

السوسنة - كشف النائب محمد الریاطي أن المصابین بانفجار صوامع میناء العقبة القديم قبل أيام في حالة "موت سریري".

وأضاف الریاطي عبر مقطع فیدیو من داخل مستشفى الأمیر هاشم بالعقبة، إن المسؤولین في العقبة غائبون عن المشهد تماما، والشركة المسؤولة عن المصابين غیر معروفة.
 
وكتب الریاطي على صفحته الشخصیة على "فیس بوك": "قتلوهم مسوؤلو العقبة وتركوهم، الوضع الحقیقي لمصابي الصوامع الذین انفجرت بهم الصوامع قبل أیام في میناء العقبة حرج جدا، توفي ٣ حتى اللحظة و٤ في حالة موت سریري، والتستر على المسببین والذي لم یتحدث به مسؤولي العقبة ".
 
وتابع  الریاطي: "رسالة أضعها بین یدي جلالة الملك حفظه الله لینقذ ابناءه، وضع خطیر ومؤلم جدا والموت مسألة وقت".
 
 واليوم الأحد توفي شخصان متأثران باصابتهما التي لحقت بهما نتيجة الانفجار والحريق الذي اندلع في الصوامع الأسبوع الماضي، ليرتفع عدد الوفيات إلى خمسة.
 
وأصیب 9 أشخاص في الانفجار الذي وقع أثناء إجراءات هدم وإزالة تنفذها شركة مقاولات قرب صوامع الحبوب في میناء العقبة القدیم، قبل أن یتوفي 5 منهم متأثرین بجراجهم.