اجتماع وزاري ثلاثي بالجزائر حول الوضع في ليبيا

اجتماع وزاري ثلاثي بالجزائر حول الوضع في ليبيا

السوسنة - انطلقت، بالجزائر العاصمة، مساء الإثنين، أعمال الاجتماع الوزاري الثلاثي حول ليبيا، برئاسة وزير الشؤون الخارجية الجزائري، عبدالقادر مساهل، وبحضور وزيري الخارجية المصري سامح شكري، والتونسي خميس الجهيناوي.

وحسب وكالة الأنباء الجزائرية "واج"، يندرج هذا الاجتماع الجديد في إطار "التشاور المستمر بين البلدان الثلاثة حول الوضع السائد في هذا البلد الشقيق والمجاور".
 
وسيستعرض الوزراء التطورات الأخيرة الحاصلة في ليبيا، لاسيما على المستويين السياسي والأمني، كما يبحثوا "سبل تعميق جهود بلدانهم من أجل المساهمة في تسريع مسار تسوية الأزمة في إطار مرافقة الليبيين عن طريق الحوار والمصالحة".
 
وقبيل الاجتماع، شدّد وزير الخارجية المصري سامح شكري بتصريح صحفي، على ضرورة "توفير كل الدعم، حتى يتمكن الأشقاء في ليبيا من الأخذ بزمام الأمور، من خلال وضع خريطة طرق للخروج من الأزمة التي تعيشها ليبيا".
 
يذكر أنه تم عقد ثلاثة اجتماعات تشاورية بين وزراء خارجية الجزائر وتونس ومصر، جرت العام الماضي على التوالي بالجزائر وبالقاهرة وتونس.