المخابرات البريطانية تتخذ قرارا هو الاول من نوعه في تاريخها

المخابرات البريطانية تتخذ قرارا هو الاول من نوعه في تاريخها

السوسنة -  أعلن جهاز المخابرات البريطاني (M.I.6)، سماحه للمرة الأولى، بانضمام أبناء المهاجرين إلى صفوفه.

 
وذكر موقع "MSN" المحلي، أن رئيس الجهاز، أليكس يانجر، ألغى شرط أن يكون والدا الموظفين في الجهاز بريطانيين، وسيكون المطلوب فقط أن يكون الموظف الجديد بريطاني المولد.
 
وفي مؤتمر صحفي عقده مساء الخميس، قال يانجر: "أريد أن أنتهز الفرصة لأقوض خرافة لا زالت تتسبب كثيرًا في استبعاد مرشحين محتملين".
 
وأضاف "رسالتي بسيطة، ليس لدينا ضابط (M.I.6) قياسي.. إذا توفرت لديك الشروط اللازمة، فتقدم لتنضم إلينا".
 
وأطلق جهاز المخابرات البريطاني، حملة توظيف تستهدف النساء ممن لديهن أطفالًا وأشخاصًا من أصل إفريقي، ومن أقليات عرقية لتعزيز التنوع بين موظفيه.
 
ويأتي هذا التغيير في الوقت الذي سيبث فيه الجهاز أول إعلان تلفزيوني في تاريخه (109 أعوام)، وينتهي الإعلان بجملة تقول "M.I.6 نحن مثلك تمامًا"