السودان تستضيف جولة جديدة من المفاوضات بين كير ومشار

السودان تستضيف جولة جديدة من المفاوضات بين كير ومشار

السوسنة - أعلنت الخارجية السودانية أن العاصمة الخرطوم ستستضيف جولة جديدة من المحادثات بين رئيس جنوب السودان سلفا كير وزعيم المتمردين ريك مشار الأسبوع القادم.

 
وقالت الخارجية في بيان صحفي الجمعة: "تجري الترتيبات اللازمة لإنجاح هذه المفاوضات وإعطائها زخما جديدا"، موضحه أن المحادثات ستجرى برعاية الرئيس السوداني عمر البشير الذي لعب دورا محوريا في تاريخ جنوب السودان.
 
واجتمع كير ومشار في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا هذا الأسبوع للمرة الأولى منذ 2016، بدعوة من رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، وسط ضغوط دولية لإنهاء الحرب الأهلية الدامية التي أدت إلى سقوط مئات القتلى في جنوب السودان.
 
 
لكن وبعد الاجتماع قلص ممثلون عن كير ومشار الآمال في انتهاء الحرب الدائرة منذ خمس سنوات، بعد رفضهم مقترحات الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق إفريقيا (إيغاد) لتشكيل إدارة انتقالية.
 
وخلف النزاع المسلح في جنوب السودان، والذي اندلع في ديسمبر 2013 بسبب المنافسة بين سلفا كير ونائبه السابق مشار، عشرات آلاف القتلى ونحو أربعة ملايين مشرد وأزمة إنسانية كارثية.