جريمة هتك عرض بشعة تهز الإمارات

جريمة هتك عرض بشعة تهز الإمارات

السوسنة - تجرّدت خادمة أسيوية تبلغ من العمر 22 عاما وتعمل في دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة من انسانيتها حين أقدمت على ارتكاب جريمة بشعة تمثّلت بهتك عرض طفل  عمره 8 سنوات ومصاب بالتوحد .

وبحسب موقع "آراء" الإماراتي ، فقد بينت التحقيقات أن والدة الطفل أحضرت الخادمة له للعناية والاهتمام به كونه يعاني من التوحد وصعوبات في النطق، وخلال فترة عملها اكتشفت والدة الطفل قيام المتهمة بتصرفات غير سوية، وظهور سلوكيات غريبة على طفلها، فقامت بإلغاء إقامتها وإعادتها إلى المكتب.
 
وأضافت والدة الطفل أنه بعد 4 أيام من الواقعة شاهدت الخادمة الأخرى تبكي بحرقة، وعند سؤالها عن سبب بكائها أخبرتها أنها شاهدت المتهمة ولعدة مرات تقوم بالتعري أمام ابنها وتطلب منه مداعبتها، وأنها لم تقم بإبلاغها خوفًا من المتهمة وتهديدها بكشف علاقتها مع شخص آخر والاعتداء عليها بالضرب.
 
وتابعت الخادمة أنّ المتهمة لم تتوقف عند هذا الحد، بل كانت تستغل سفر والدة الطفل خارج الدولة، وتدخل إلى غرفتها برفقة الطفل وتحكم إغلاقها بالمفتاح.