منشآت المدن الصناعية وجهة للباحثين عن العمل

منشآت المدن الصناعية وجهة للباحثين عن العمل

السوسنة - يلج آلاف من الشباب الأردني صبيحة كل يوم بوابات المدن الصناعية في محافظات المملكة المختلفة، ملتحقين بوظائف هندسية وادارية وفنية ومهنية، هيئتها لهم الشركات الصناعية العاملة هناك.

وحيث ان منتجات الشركات المستثمرة المدن الصناعية الاردنية تشكل علامة فخر للصناعة الاردنية، وجد هؤلاء الشباب فرصتهم للعمل بها، سيما وانها توفر لهم مختلف مقومات العمل وامتيازاته المعيشية الآمنة لمستقبلهم ولمستقبل عائلاتهم.
 
وتعد مدينة عبدالله الثاني الصناعية ومدينة الموقر الصناعية في جنوب شرق عمان، وجهة هؤلاء الشباب واخرين من غيرهم ينشد العمل في مختلف المهن بالمدينة التي تضم مصانع عاملة في مجالات غذائية وكيماوية وهندسية ونسيجية وغيرها.
 
في حين تستقطب مدينة الحسن الصناعية التي تتربع في شمال المملكة آلاف من ابناء محافظات الشمال خاصة من خريجي الجامعات الذي يحملون شهادات جامعية في تخصصات مختلفة، فيما تحتضن الكرك مدينة الحسين بن عبدالله الثاني الصناعية المشغل الأبرز للايدي العاملة بالمحافظة.
 
وتشير بيانات شركة المدن الصناعية الاردنية الى ان الفتيات يشكلن 46% من مجموع القوى العاملة في المدن الصناعية، حيث تصل نسبة العاملات في مدينة الحسين بن عبدالله الثاني الصناعية الى 88%، وفي مدينة العقبة الصناعية 82%، وفي مدينة الموقر الصناعية 72%، وفي مدينة الحسن الصناعية 34%، وفي مدينة الحسين بن عبدالله الثاني الصناعية في محافظة الكرك .
 
وأكد الرئيس التنفيذي لشركة المدن الصناعية الاردنية الدكتور جلال الدبعي، أن شركة المدن الصناعية الاردنية تحرص دوما على جذب واستقطاب الإستثمارات الصناعية التي تستحدث فرص عمل للشباب الاردني بالدرجة الأولى وتكوّن قيمة مضافة للاقتصاد الوطني ثانية، مشيرا الى أن الشباب الاردني استطاعوا اثبات انفسهم في العديد من المواقع في الشركات الصناعية التي تحتضنها المدن الصناعية التابعة للشركة.
 
واشار الدبعي الى جهود الشركة الحثيثة في صقل مهارات الشباب الاردني وتأهيله للعمل بالتعاون مع مختلف الجهات الرسمية والخاصة، حيث تنتشر مختلف معاهد التدريب والتأهيل المهني في مختلف المدن الصناعية العاملة والتي تدرس الحاجة الفعلية للمصانع من القوى العاملة الاردنية اضافة توقيعها للعديد من الاتفاقيات الرامية لتأهيل العمالة الاردنية كاتفاقية انشاء معهد تدريب مهني الموقر بالتعاون مع الشركة الوطنية للتشغيل والتدريبب ومذكرة التفاهم مع مركز تطوير الاعمال الرامية لتلبية احتياجات المصانع الاردنية من العمالة المحلية.
 
يشار إلى أن شركة المدن الصناعية تدير وتسوق 5 مدن صناعية في المملكة ،اضافة الى 4 مدن صناعية قيد التنفيذ سترى النور قريبا وستشكل نقطة لاستقطاب العديد من الايدي العاملة الاردنية، ما يؤكد الدور التنموي والاقتصادي الذي باتت تشرف عليه المدن الصناعية الاردنية في مختلف مناطق المملكة.(بترا)