200 الف طالب في الصف الاول يلتحقون بمدارسهم الأحد

200 الف طالب في الصف الاول يلتحقون بمدارسهم الأحد

السوسنة - يتوجه الأحد مليونا طالب وطالبة لمدارسهم في المملكة، من بينهم 200 الف في الصف الأول الأساسي في جميع السلطات التعليمية إيذانا ببدء العام الدراسي الجديد 2019/2018.

وهنأ وزير التربية والتعليم الدكتور عزمي محافظة، المعلمات والمعلمين والأسرة التربوية بالعام الدراسي الجديد، متمنيا أن يكون عاما حافلا بالعطاء والعمل المثمر والنجاح. كما هنأ الدكتور محافظة الطلبة، وتمنى لهم التوفيق في عامهم الدراسي الجديد، معربا عن أمله بأن يصلوا إلى مستوى تعليمي يليق بأردننا، ويضاهي دول العالم المتقدمة، ويسهموا في بناء حضارة زاخرة بالعلم والمعرفة.

وقال في تصريحات صحفية، انه على يقين بأن طلبتنا سيكونون مقبلين على العلم، ومتسلحين بالثقة والطموح، ومتزينين بالخلق القويم، واصفا إياهم بالحاضر المتأهب، والمستقبل المنشود، والتاريخ الذي سيكتبونه بسواعدهم وبحروف من نور.

من جهته أكد الناطق الإعلامي باسم الوزارة وليد الجلاد، استمرار وزارة التربية والتعليم في استعداداتها المكثفة لاستقبال العام الدراسي رغم العديد من التحديات التي تواجهها بداية كل عام. وتتلخص أبرز التحديات بحسب الجلاد، في الزيادة الطبيعة والكبيرة في أعداد الطلبة، والهجرة العكسية من مدارس القطاع الخاص للمدارس الحكومية، واكتظاظ الغرف الصفية في بعض المدارس، في ظل وجود ما يزيد على 130 الف طالب وطالبة من الأشقاء السوريين في المدارس بالمملكة. وقال الجلاد لـ (بترا) اليوم السبت، ان هذه التحديات وغيرها، عادة ما تشكل عوامل ضغط على وزارة التربية والتعليم بداية كل عام دراسي، وتدفع الوزارة للعمل بنظام الفترتين في بعض المدارس، واستئجار المزيد من المدارس. وأوضح أن وزارة التربية والتعليم اتخذت العديد من الإجراءات المسبقة استعدادا لاستقبال العام الدراسي الجديد من خلال بناء واستلام المزيد من المدارس والغرف الصفية الجديدة واستحداث المزيد من رياض الأطفال في جميع مناطق المملكة.

وبين ان العام الحالي شهد المباشرة في بناء 40 مدرسة حكومية جديدة استملت منها حتى منتصف آب الماضي 16 مدرسة سيتم اشغالها مع بداية العام الدراسي. كما عملت الوزارة على بناء 588 غرفة صفية جديدة في المدارس الحكومية القائمة، استلمت منها 202 غرفة. وأوضح أن الوزارة نفذت خلال العام الحالي، وبخاصة خلال العطلة الصيفية حملة صيانة عامة لنحو 800 مدرسة، اكتمل حتى منتصف الشهر الماضي صيانة 500 مدرسة منها، فيما سيتم في وقت قريب استكمال الصيانة في بقية المدارس واستلامها. وفي إطار حرص وزارة التربية والتعليم، وانسجاماً مع محاور الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية، على التوسع في رياض الأطفال في المدارس الحكومية والخاصة والجمعيات الاهلية، أكد الناطق الإعلامي باسم الوزارة، أن 106 روضة أطفال تم استلامها في المدارس الحكومية وستبدأ باستقبال الطلبة مع بداية العام الدراسي الجديد، وذلك من اصل 142 روضة بدأت الوزارة باستحداثها لهذا العام، في حين شهد القطاع الخاص والاهلي لهذا العام استحداث 102 روضة أطفال. وكانت وزارة التربية والتعليم وفي إطار استعداداتها لاستقبال العام الدراسي، أعلنت بالتنسيق مع ديوان الخدمة المدنية قوائم التعيينات الجديدة للمعلمين في مختلف التخصصات، وفرغت كذلك من إعلان قوائم التنقلات الخارجية والداخلية للمعلمين، وأجرت كذلك الامتحانات التنافسية للمعلمين الراغبين بالعمل على حساب التعليم الإضافي.