السلقان: هناك فرصة ذهبية للأردن في حال استخدام تقنية البلوكشين

السلقان: هناك فرصة ذهبية للأردن في حال استخدام تقنية البلوكشين

السوسنة - اكد خبراء وقادة اعمال خلال مشاركتهم في جلسات اليوم الثاني من اعمال منتدى الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ان الأردن يعتبر مُهيَّأً ومثالياً كمركز انطلاق الاعمال نحو المنطقة، فضلا عن تميز الريادة الاعمال في الأردن.

 
ودعا المشاركين في ختام اعمال المنتدى الى أهمية إيجاد بيئة ممكنة للرياديين من خلال إيجاد الدعم الحكومي ومن القطاع الخاص بشكل اكبر، فضلا عن ثبات التشريعات وذلك من اجل دعمهم بشكل اكبر نحو الابتكار.
 
معرض يضم 28 شركة
 
وعلى هامش المنتدى، أقيم معرضاً يضم 28 شركة، 12 منها شركات ناشئة وذلك لتمكينهم من عرض منتجاتهم امام الحضور.
 
 
 
السلقان: هناك فرصة ذهبية للأردن في حال استخدام تقنية البلوكشين
 
أكد رئيس مجلس إدارة اتحاد شركات أنظمة المعلومات في فلسطين يحيى السلقان، ان المُنتدى ناقش مواضيع مهمة كأنظمة الحماية وريادة الاعمال والمحتوى العربي، بالإضافة لبيئة الشركات الناشئة والتحديات التي تواجهها.
 
ودعا السلقان الحكومة الأردنية للتعامل مع تقنية " البلوكشين" -تقنية لتخزين والتحقق من صحة وترخيص التعاملات الرقمية- وإقرارها من حيث التطبيقات المالية او الرعاية الصحية.
 
واكد على ان هناك فرصة ذهبية في حال استخدام هذه التقنية، موضحا ان كبرى الشركات في العالم من مايكروسفت وجوجل وفيسبوك وباي بال واكبر البنوك في العالم اعتمدت هذه التقنية.
 
واعتبر ان هذه التقنية هي فرصة للتقدم في صدارة التعاملات الرقمية، مشددا على أهمية الانتقال من اطار الاستخدام فقد الى توزيع التكنولوجيا.
 
سعد: المنتدى تميز بتنوع المواضيع المطروحة خلال الجلسات
 
ومن جانبه، قال مؤسس شركة «GIGA Works» لإنتاج أفلام الواقع الافتراضي في لبنان كريم سعد، ان المنتدى تميز بتنوع المواضيع المطروحة خلال الجلسات.
 
وأشار سعد الى ان تقنية الواقع الافتراضي تلقى قبل كبير في العالم العربي، لاسيما بعد ان ضخت شركات كبرى كـ "فيسبوك" استثمارات في تقنية الواقع الافتراضي، مؤكدا ان التقنية لم تعد حكرا على احد واصبح انتقالها بين الدول بسرعة كبيرة.
 
وبين ان تقنية الواقع الافتراضي دخلت في قطاعات التعليم والطب والسياحة والتنقل، لكن العالم العربي لازال بحاجة لتقوية البنية التحتية الداعمة لهذه التقنية.
 
 
 
عصفور: الأفكار في الأردن مميزة لكن ينقصها التمويل لتحويلها لشركات منتجة
 
ومن جهتهم، قال مسؤول التحول الرقمي جميل عصفور، ان المنتدى ناقش مواضيع مميزة كالذكاء الاصطناعي وتقنية البلوكشين، فضلا عن عدد الخبراء الكبير الذين شاركوا في اعمال المنتدى.
 
وحول ريادة الاعمال في الأردن اشار عصفور، الى ان الأفكار في الأردن مميزة لكن ينقصها التمويل لتحويلها لشركات منتجة، فضلا عن ضعف تواصل الشركات الناشئة مع الأسواق الخارجية.
 
ودعا الى استقطاب الشركات من الخارج الى الأردن لتنمية واقع الاعمال بشكل اكبر، مشددا على أهمية استقرار التشريعات والابتعاد عن زيادة العبء الضريبي.
 
 
 
السفير الإندونيسي: المنتدى يعتبر فرصة جيدة لتسليط الضوء على التقنيات المتطورة
 
 
 
الى ذلك، قال السفير الإندونيسي للأردن وفلسطين أندي رحميانتو خلال حضوره اعمال المنتدى وزيارته للمعرض، ان المنتدى يعتبر فرصة جيدة لتسليط الضوء على تقنيات متطورة في العالم، مشيدا بمشاركة شركات اندونيسيا في المعرض الذي أقيم على هامش المنتدى.
 
وأكد على الحرص الاندونيسي في تبادل الخبرات مع الشركات الأردنية لما تملكه من مهارات متقدمة.
 
 
 
الشمري يؤكد على أهمية التعاون الافقي بين المجتمعات التقنية
 
ومن جهتهم، أكد نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا لجائزة سمو الشيخ سالم الصباح للمعلوماتية بسام الشمري، على أهمية التعاون الافقي بين المجتمعات التقنية بن الأردن والكويت والعالم العربي، مؤكدا ان المنتدى اظهر مدى قدرة الشباب الأردني على الابداع.
 
وأضاف ان الكوادر الأردنية تتميز بالخبرة الكبيرة، حيث مدت الأسواق العربية والخليجية بخبراتهم ذات الجودة العالية.
 
ودعا الى الاهتمام بالشباب الأردني من خلال تسهيل الإجراءات الحكومية امام الرياديين، فضلا عن توفير البيانات والمعلومات للشباب الريادي، اذ ان الاقتصاد اصبح يبنى على المعلومات.
 
وأكد على أهمية سن التشريعات التي تتلاءم مع ريادة الاعمال وإيجاد الصناديق التمويلية الى جانب بناء استراتيجيات طويلة المدى لتنشيط واقع الريادة بشكل عام.