رفض الإفراج عن «باربي المغرب» بعد قتلها طفلين .. شاهد

رفض الإفراج عن «باربي المغرب» بعد قتلها طفلين .. شاهد

السوسنة -  رفض القضاء المغربي  ، مساء الثلاثاء،الإفراج عن ملكة جمال العالم نهيلة إملقي الملقبة بـ"باربي المغرب"، والمتهمة بقتل طفلين مشردين بمدينة مراكش، دهسا بسيارتها.

 
وقررت المحكمة الابتدائية بمدينة مراكش، تأجيل جلسة محاكمة إملقي إلى الثلاثاء القادم، وذلك بعد أكثر من أسبوع على اعتقالها ودخولها السجن، إثر تسببها في حادث سير مميت، إذ تتابع قضائيا بتهمة "القتل غير العمد والسرعة المفرطة والقيادة تحت تأثير الكحول وعدم المناورة".
 
وتواجه "باربي المغرب" عقوبة السجن من 3 أشهر إلى 5 سنوات وفق القانون المغربي، حيث ينّص الفصل 172 من مدونة السير على أنّ "كلّ سائق ثبتت مسؤوليته عن حادثة سير، وتسبب نتيجة هذه الحادثة، بعدم تبصره أو عدم احتياطه أو عدم انتباهه أو إهماله أو عدم مراعاته لأحد التزامات السلامة أو الحيطة المقررة في هذا القانون في قتل غير عمدي، يعاقب بالحبس من 3 أشهر إلى 5 سنوات وبغرامة من 7500 إلى 30 ألف درهم، على أن ترفع العقوبة إذا كان السائق "في حالة سكر أو تحت تأثير الكحول وتجاوز السرعة المسموح بها بما يعادل أو يفوق 50 كم في الساعة".
 
وفي تفاصيل الحادث، اصطدمت سيارة المتهمة بشجرة موجودة بإحدى منعرجات مدينة مراكش، كان ينام تحتها طفلان مشردان، وذلك بعد أن فقدت السيطرة عليها، مما أدى إلى سقوط الشجرة بفعل قوة الاصطدام ووفاة الطفلين فورا.