أردوغان يحدد أكبر مشكلة أمام مستقبل سوريا

أردوغان يحدد أكبر مشكلة أمام مستقبل سوريا

السوسنة -  قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن المشكلة الأكبر حاليا بالنسبة إلى مستقبل سوريا هي "المستنقع الإرهابي المتنامي شرقي الفرات تحت رعاية بعض حلفاء تركيا".

 
ويشير أردوغان بكلامه هذا إلى المناطق التي تقع تحت سيطرة تحالف "قوات سوريا الديمقراطية"، الذي تشكل "وحدات حماية الشعب" الكردية هيكله العسكري، حيث تعتبرها تركيا إرهابية وحليفة لـ"حزب العمال الكردستاني"، المحظور لديها.
 
وأضاف أردوغان، اليوم الأحد، قبيل توجهه إلى مدينة نيويورك للمشاركة في اجتماعات الدورة الجديدة للجمعية العامة للأمم المتحدة، أنه سيلفت الانتباه خلال خطابه أمام الجمعية إلى الأزمات الإنسانية.
 
كما أكد على أنه سيدعو إلى إيجاد حلول لـ "هذه المشاكل التي تدمي الضمائر الإنسانية".
 
وحول احتمال لقائه هناك بنظيره الأمريكي دونالد ترامب، قال أردوغان: "إذا تلقينا طلبا من الجانب الأمريكي فإننا سنقيمه، حاليّا ليس هناك شيء من هذا القبيل".