السودان.. الحكومة تواجه حمى الشيكونغونيا في ولاية كسلا

السودان.. الحكومة تواجه حمى الشيكونغونيا في ولاية كسلا

السوسنة -  قال رئيس الوزراء السوداني، معتز موسى، اليوم الإثنين، إن "إمكانيات الحكومة (الاتحادية) تحت طلب حكومة ولاية كسلا (شرق) حتى تنجلي أزمة الحمى التي اجتاحتها".

جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع حكومة ولاية كسلا، لدى زيارته مدينة كسلا (مركز الولاية)، اليوم، حسب الوكالة السودانية الرسمية للأنباء.
 
وأوضح موسى أن "الهدف من الزيارة هو الوقوف ميدانيا على الموقف الصحي بالولاية، والإطلاع على جهده، وتقديم الدعم المطلوب".
 
وشدد على ضرورة تكامل الجهود بين الحكومة الاتحادية وحكومة الولاية للقضاء هذا المرض.
 
و"الشيكونغونيا" هو مرض فيروسي ينتقل إلى البشر عبر حشرات البعوض الحاملة للعدوى، وفق منظمة الصحة العالمية.
 
ويسبب المرض حمى وآلامًا مبرّحة في المفاصل، ومن أعراضه الأخرى: آلام عضلية وصداع وتقيؤ وتعب وطفح جلدي.
 
وقال رئيس الوزراء السوداني إن "المعالجات للقضاء علي البعوض تجري بجهد كبير، حيث بدأت عملية الرش بالطائرات".
 
وذكرت الوكالة أن موسى تفقد مراكز صحية في مدينة كسلا، التي سجلت ارتفاعًا كبيرًا في حالات الإصابة بالحميات.
 
ونقلت وسائل إعلام محلية عن والى كسلا، آدم جماع، قوله إن عدد المصابين بحمى "الشيكونيغونيا" بلغ 10 آلاف و935، ونفى حدوث وفيات.