فيلادلفيا تعمم الدعوة لمؤتمر «الخطاب النسوي في الوطن العربي»

 فيلادلفيا تعمم الدعوة  لمؤتمر «الخطاب النسوي في الوطن العربي»
السوسنة - وجّهت جامعة فيلادلفيا الدعوة لكل الجامعات الأردنية والعربية، بخصوص المشاركة في مؤتمرها الثالث والعشرين (الخطاب النسوي في الوطن العربي). ومما جاء في نص الدعوة: (يُعد النقد النسوي الآن، أبرز واجهات النقد الثقافي بوجه خاص، وأبرز واجهات الحراك الفكري بوجه عام. وحرصًا منا على الانتقال من حيز رصد الانفعال إلى حيز رصد الفعل - أي من حيز المرأة بوصفها متلقية للخطاب الاجتماعي بأنواعه إلى حيز المرأة بوصفها منتجة للخطاب الاجتماعي بأنواعه - فقد اتجهت نية اللجنة المنظِّمة، بناء على توصية المشاركين في المؤتمر الثاني والعشرين، إلى عقد المؤتمر الثالث والعشرين تحت عنوان (الخطاب النسوي في الوطن العربي)، ما بين (23-25/4/2019).
وقد اشتملت الدعوة على عشرين محورًا مقترحًا؛ بدءًا من الإطار التاريخي والنظري للخطاب النسوي وتياراته الرئيسة والحداثة وما بعد الحداثة فيه، مرورًا بتمثيلات السلطة السياسية واليسار السياسي والأيديولوجي والفكر الليبرالي والربيع العربي والصراع الطبقي والوطن والدين والتراث والعمل والعائلة والعلوم الإنسانية والفن العربي والأدب العربي، وانتهاء بالاستشراق وصدام الحضارات ونهاية التاريخ في الخطاب النسوي العربي، فضلاً عن القراءات في فكر أعلام الخطاب النسوي العربي. واسترعت اللجنة المنظمة انتباه الباحثين الراغبين بالمشاركة إلى ضرورة مراعاة الشروط التالية:
أولا: تُقبل الأبحاث المرشّحة للمشاركة باللّغتين العربية والإنجليزية.
ثانيًا: يرسل ملخص البحث باللغتين العربية والإنجليزية بما لا يزيد على (200) كلمة، متضمنة: عنوان البحث واسم الباحث واسم الجامعة أو المؤسسة التي يعمل فيها والعنوان الإلكتروني ورقم الهاتف واسم البلد الذي ينتمي إليه، في موعد أقصاه (30/11/2018).
ثالثًا: يرسل البحث - في حال الموافقة على قبول الملخص- بما لا يزيد على (7000) كلمة، متضمنة الهوامش وقائمة المصادر والمراجع والملاحق. على أن تدرج الهوامش إلكترونيًا في نهاية كل صفحة. ويكون نوع الخط (Simplified Arabic) وحجم الخط (14) للنص و(12) للمصادر والمراجع في نهاية البحث، في موعد أقصاه (30/1/2019).
رابعًا: البحوث المشاركة في المؤتمر، تحكّمها عمادة البحث العلمي حسب الأصول، بعد انعقاد المؤتمر، وتنشر في كتاب محكّم.
ويذكر أن اللجنة المنظمة للمؤتمر تتكوّن من: الدكتور غسان عبد الخالق (عميد كلية الآداب والفنون) رئيسًا، والدكتور عمر الكفاوين (رئيس قسم اللغة العربية وآدابها) أمينًا للسر، وكل من: الدكتورة عرين خليفة (رئيس قسم اللغة الإنجليزية وآدابها) والدكتور هايبن دينع (رئيس قسم اللغة الصينية وآدابها) والدكتور فيصل العمري (رئيس قسمي التصميم الجرافيكي والداخلي) والدكتور موفق أبو حمود (مساعد العميد ورئيس قسمي دراسات التنمية والصحافة) والدكتورة لينة عاشور (رئيس قسم الإرشاد النفسي) والدكتور أمجد الزعبي (رئيس قسم العلوم الإنسانية) أعضاء، والآنسة منتهى الشامي سكرتيرة للمؤتمر.