الجزائر .. جريمة قتل بشعة لسبب «أسخف من السخافة »!

الجزائر .. جريمة قتل بشعة لسبب «أسخف من السخافة »!

السوسنة - يواجه شاب جزائري من محافظة وهران  حكما بالسجن 20 عاما بعد مثوله أمام محكمة الجنايات الابتدائية بجريمة قتل ارتكبها بحق صديقه لأنه رفض اعارته سترته ليرتديها !

وذكرت صحيفة الشروق الجزائرية أن وقائع الجريمة التي اعتبرتها اسخف من السخافة تعود للعام الفائت في محافظة وهران حيث اقدم شاب على قتل صديقه بسيف كان بحوزته أثناء خروجهما معا ليلا بسبب رفض القتيل إعطاء سترته لصاحبه بعد طلبها اثر شعوره بالبرد  ، فراح يطعنه بمتن السيف غير الحاد على ظهره حتى جثا على ركبتيه، وعندها سقط من جيبه خنجر من نوع بوشية، أقدم الجاني بسرعة على التقاطه من الأرض ثم غرزه في صدر الضحية من الجهة اليسرى، وهي الطعنة التي طالت قلبه مباشرة، وكانت كافية لإزهاق روحه لحظات قليلة فقط بعد نقله إلى المستشفى.

لكن خلال المحاكمة، حاول المتهم إيجاد مبرر قوي لفعلته تلك، ولم تكن في اعتقاده أكثر من تأليفه رواية جديدة، مفادها أن صديقه كان قد أقرضه المال ، وقبل الواقعة طالبه بإرجاع المال، لكنه عجز عن السداد، معتبرا الضحية هو من حرضه على ذلك، مثلما زعم أيضا أنه شاهد هذا الأخير وصديقه يحملان أسلحة بيضاء عند خروجهما من المطعم في تلك الليلة، فاعتقد أنهما يضمران له الشر، ليقدم على ما فعل بنية الدفاع عن نفسه حسب زعمه، نافيا تماما نية القتل العمدي، مثلما أنكر قصة السترة التي أجمع على حدوثها كافة الشهود.
 
ووفقا للصحيفة فقد أكدت والدة الضحية أن القاتل كان يعيثان في الحي فسادا، ويقوم بترويع سكانه، ولا يتردد في التخطيط لسلب ممتلكات الغير بالعنف والترهيب متى وجد لذلك من سبيل . 
 
اقرأ أيضا : أغرب حالة اعتداء على مُعلّم .. لن تُصدّق السبب !!