وفاة المدرب الوطني ولاعب الفيصلي السابق عدنان مسعود

وفاة المدرب الوطني ولاعب الفيصلي السابق عدنان مسعود

السوسنة -  نعت هيئة وراد الحركة الرياضية والشبابية الأردنية فقيدها الراحل عضو الهيئة اللاعب والمدرب الوطني عدنان مسعود (أبو شادي) الذي أنتقل إلى رحمته تعالى مساء الاربعاء  في المستشفى الإسلامي حيث كان خاضعا لعملية قلب مفتوح، لمعالجة تضخم في الشريان الأبهر المغذي الرئيسي للقلب.

 
واستذكر السيد محمد جميل أبو الطيب رئيس هيئة الرواد إنجازات وتضحيات الفقيد الراحل داعيا الله عز وجل في واسع رحمته وأن يسكنه فسيح جنانه وأن يلهمنا وذويه من بعده الصبر والسلوان.
 
وبحسب الزميل محمد قدري حسن أمين السر الناطق الإعلامي لهيئة الرواد سيشيع جثمان الفقيد الراحل بعد صلاة عصر الخميس من مسجد الرحمن في منطق خريبة السوق، (إسكان التطوير الحضري في العلكومية) إلى مثواه الأخير في مقابر سحاب الإسلامية على أن يفتح باب العزاء في منزل الفقيد الراحل في منطقة خريبة السوق حتى مساء السبت القادم.
 
ويعتبر الفقيد الراحل (72 سنة) من أبرز اللاعبين والمدربين في مسيرة الكرة الأردنية حيث بدأ مسيرته عام 1968 مع نادي الحسين إربد قبل انتقاله إلى الفيصلي عام 1970 واعتزاله عام 1977 ويملك سجلا حافلا في تمثيل المنتخب الوطني ومنتخب الشرطة وسجلا تدريبيا حافلا مع عديد المنتخبات الوطنية ومنتخب الشركات وعمل مديرا فنيا لفرق الفيصلي، سحاب، السلط، اليرموك، وعين كارم، وكان مدربا عاما إلى جانب الفقيد الراحل محمد عوض ضمن الجهاز الفني للمنتخب الوطني الذي حقق إنجازا تاريخيا بحصوله على الميدالية الذهبية للدورة الرياضية العربية الثامنة في بيروت عام 1997، والتاسعة في عمان عام 1999