عجلون: مطالب بحماية الينابيع من مخلفات المعاصر

السوسنة - طالب عدد من ابناء محافظة عجلون الجهات المعنية ولجنة السلامة العامة في المحافظة بمراقبة معاصر الزيتون وخاصة التي تقع بالقرب من ينابيع المياه لحمايتها من التلوث من مخلفات المعاصر كون هذه الينابيع سطحية وقابلة للتعرض للتلوث .

وقالت رئيس فرع جمعية البيئة بعجلون ربيعة المومني ان العديد من ينابيع المياه تشكل المصدر الرئيسي للمياه في عجلون وان اي تلوث يشكل ازمة وارباكا لادارة المياه للتعامل مع هذه القضية داعية الى تشديد الرقابة بصورة جذرية وعدم السماح للمعاصر بالقاء مخلفاتها في مجاري الينابيع حفاظا على الصحة والبيئة .
 
واشار الخبير البيئي المهندس خالد العنانزه الى ان تشديد الرقابة على المعاصر يساهم في حماية المصادر المائية من التلوث داعيا الى ضرورة اتخاذ كافة التدابير اللازمة لمنع حدوث تلوث الينابيع وأن تكون الإجراءات مع أصحاب المعاصر حازمة جداً وإلزامهم بتنفيذ كافة الشروط التي تتعلق بالسلامة العامة والحفاظ على البيئة .
 
ودعا الناشط البيئي نبيل الصمادي إلى ضرورة إزالة مادة الجفت من ساحات المعاصر بصورة مستمرة ودائمة نظراً لما تشكله من خطر في حال تخمرت بفعل مياه الأمطار وما ينتج عنها من امتصاص للتربة من مادة الزيبار وإلزام أصحاب المعاصر لسحب الزيبار من معاصرهم .
 
وقال رئيس لجنة الصحة والسلامة العامة محافظ عجلون علي المجالي في حديث لوكالة الانباء الاردنية (بترا) اليوم انه يتم وبشكل مستمر التاكيد على الجهات المعنية من اجل متابعة المعاصر حتى نهاية الموسم لإلزام أصحابها بالتقيد بشروط الصحة والسلامة العامة ومتابعة الملاحظات والتنبيه على الأخطاء واتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين من أصحاب المعاصر بتحرير المخالفات او العمل على إغلاقها بالطرق القانونية .
 
وقال مدير زراعة المحافظة المهندس رائد الشرمان أن المعاصر التي تم ترخيصها ضمن الشروط في المحافظة 14 معصرة مبينا ان كوادر المديرية تعمل وبشكل مستمر على اجراء الكشف الميداني على المعاصر للتأكد من مطابقتها لشروط السلامة العامة وعدم القاء الزيبار بالقرب من مصادر المياه .