الدولة الوحيدة التي تمنح مكافأة مجزية لكل امرأة تلد طفلا

الدولة الوحيدة التي تمنح مكافأة مجزية لكل امرأة تلد طفلا

السوسنة – في السواد الأعظم من دول العالم ترتفع الأصوات منادية بتخفيف عدد المواليد وتنظيم النسل إلا في كويا الجنوبية يحدث العكس.

 
ربما شعرت الدولة بخطورة تراجع نسب المواليد، الذي يهدد الجنس الكوري الجنوبي فسعت إلى خطوات تشجيعية مغرية.
 
وفي ظل مساعيها لتشجيع المواطنين على الإنجاب وسط تراجع مقلق للمواليد الجدد، تعتزم حكومة كوريا منح مكافأة مالية "مجزية" لكل امرأة تلد طفلا.
 
وبحسب موقع "شوزن إلبو"، فقد وافق برلمانيو كوريا الجنوبية على تخصيص مكافأة قدرها 2200 دولار لكل امرأة تنجب.
 
واتفق كل من الحزب الديمقراطي الحاكم وحزب الحرية المعارض، على إدخال المكافأة إلى موازنة العام المقبل.
 
ومن المرتقب أن يدخل قرار المكافأة حيز التنفيذ في كوريا الجنوبية ابتداء من أكتوبر 2019، لكن هذا الإجراء لم يسلم من الانتقادات.
 
ويرى منتقدو القرار أن البرلمانيين يسعون إلى كسب الشعبية في الشارع، أملا في تعزيز حظوظهم في الانتخابات العامة لسنة 2020.
 
وبما أن هذا البلد الآسيوي يسجل 300 ألف ولادة في العام، فإن الكلفة الإجمالية لهذا القرار ستناهز 666 مليون دولار.
 
ويخشى المسؤولون في كوريا الجنوبية أن يؤثر العزوف عن الإنجاب في البلاد على توفر اليد العاملة والنمو الاقتصادي في المستقبل القريب.
 
ويتردد الكثير من الكوريين قبل إنجاب الأطفال، بسبب ارتفاع تكاليف المعيشة، فضلا عن حرص النساء على مستقبلهن المهني.