كناكرية يكشف نتائج اجتماعات صندوق النقد في الأردن

كناكرية يكشف نتائج اجتماعات صندوق النقد في الأردن

 عمان - السوسنة  - قال وزير المالية الدكتور عزالدين كناكرية إن بعثة صندوق النقد الدولي أنهت زيارتها للأردن وأصدرت تقريرها  الذي جاء ايجابياً، حول إنهاء المراجعة الثانية لبرنامج الإصلاح المالي والهيكلي الجاري تنفيذه، وإن البعثة سترفع تقريرها إلى مجلس أدارة الصندوق ليتم إستكمال إقراره حسب الإجراءات المعمول بها .

وأضاف كناكرية، الخميس، أن البعثة عقدت خلال زيارتها عدة إجتماعات في وزارة المالية والبنك المركزي والعديد من الوزارات والدوائر الحكومية، بالإضافة الى لقاءات عديدة مع ممثلين عن القطاعات الإقتصادية .
 
وأشار إلى أن تقرير البعثة أظهر أن هناك مؤشرات إيجابية عديدة تحققت من حيث الإستقرار المالي والنقدي رغم عدم تحقق كامل الإيرادات المستهدفة لعام 2018، وإلى تحقق مؤشرات إيجابية من حيث نمو كل من الصادرات والسياحة.
 
وأشاد التقرير وفقاً للوزير بالإصلاحات المالية التي تم إتخاذها عام 2018 والتي منها إقرار قانون ضريبة الدخل والتي من شأنها تعزز الإيرادات الحكومية بما يمكن الحكومة من مواصلة تخفيض عجز الموازنة ونسبة الدين العام إلى الناتج المحلي الإجمالي في عام 2018 وما بعده.
 
وبين كناكرية أن بعثة صندوق النقد الدولي ابدت تفاؤلها في تحقيق معدلات نمو افضل من العام الماضي في ضوء فتح الحدود مع الدول المجاورة وتوقيع عدة إتفاقيات مع الجانب العراقي، إضافة إلى إعادة تزود قطاع الكهرباء بالغاز المصري .
 
ونوه إلى أن تقرير الصندوق الإيجابي سيمكن الأردن من الحصول على الدعم الدولي من المنح والقروض الميسرة بما يساهم في تعزيز النمو الإقتصادي ، خاصة وأن الأردن يعمل مع الدول الصديقة والشقيقة على الإعداد لعقد مؤتمر المانحين الذي سيعقد في لندن في نهاية الشهر الحالي.
 
وبين الوزير أن تقرير بعثة الصندوق أظهر اهمية زيادة المجتمع الدولي للدعم المقدم للأردن لتمكينه من إستيعاب كلفة اللاجئين التي مازالت مستمرة، بالإضافة الى الإستمرار ببرنامج الإصلاح المالي والهيكلي .
 
وختم أن الحكومة أعلمت الصندوق بعزمها عدم زيادة الضرائب خلال عام 2019 وأن العجز والمديونية سينخفضان من خلال مكافحة التهرب الضريبي وترشيد النفقات الحكومية وتعزيز النمو الإقتصادي وتشجيع الإستثمارات وتعزيز العلاقات الإقتصادية مع الدول الاخرى وخاصة الدول المجاورة .