مؤتمر إقليمي بعمان عن إعادة الروابط العائلية

مؤتمر إقليمي بعمان عن إعادة الروابط العائلية

السوسنة  - نظّمت اللجنة الدولية للصليب الأحمر وجمعية الهلال الأحمر الأردني مؤتمراً إقليمياً بعنوان: إعادة الروابط العائلية بمشاركة 42 من ممثلي 14 جمعية للصليب الأحمر والهلال الأحمر وتسع بعثات تابعة للجنة الدولية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وبحث المشاركون في المؤتمر، مدى الاستفادة من الخبرات والممارسات الهادفة الى تعزيز استجابة اللجنة الدولية والجمعيات الوطنية وجاهزيتها في مجال إعادة الروابط العائلية. وقال رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في الأردن يورغ مونتاني: إن عدد العائلات المشتتة في المنطقة والمفقودين لا يزال يشكل تحدياً إنسانياً استثنائياً نواصل التعامل معه في الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر.
 
وأضاف: على الرغم من توفر الاتصال عبر الإنترنت وتقنيات الاتصالات الحديثة التي نشهدها في الوقت الحاضر، إلا أنه لا يزال هناك أشخاص في عداد المفقودين، ويتم تشتيت العائلات بسبب الكوارث الطبيعية، أو النزاعات، أو عند سلوك طرق هجرة محفوفة بالمخاطر.
 
وتناول المؤتمر القضايا المتعلقة بوضع استراتيجية جديدة للحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر حول إعادة الروابط العائلية (2019-2025)، والتحديات الحالية التي تواجه الأشخاص المفقودين وعائلاتهم، وتقييم الاحتياجات والقدرات المتعلقة بإعادة الروابط العائلية، والاستجابة لاحتياجات المهاجرين وعائلاتهم، وحماية بيانات الأفراد الذين يستخدمون خدمات إعادة الروابط العائلية.
 
وقال رئيس جمعية الهلال الأحمر الأردني الدكتور محمد الحديد: في سبيل تخفيف المعاناة الإنسانية، ينبغي على الحركة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر توحيد وتكثيف جهودها لتعزيز شبكة الروابط العائلية لحماية وحدة الأسرة والحد من تشتت العائلات.