الاتحاد الاوروبي عن مذبحة نيوزيلندا: عاجزون عن الكلام!

الاتحاد الاوروبي عن مذبحة نيوزيلندا: عاجزون عن الكلام!

السوسنة - قدم الاتحاد الأوروبي التعازي في ضحايا الهجومين الإرهابيين اللذين استهدفا مسجدين بنيوزلندا، الجمعة.

 
جاء ذلك في بيان لممثلة الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية، فيديريكا موغريني.
 
وقالت موغريني "نقدم التعازي في الضحايا الذين فقدوا أرواحهم في الهجومين الإرهابيين بنيوزيلندا. الهجمات التي تستهدف دور العبادة تعتبر استهدافا لنا".
 
وأضافت أن الاتحاد الأوروبي في تضامن تام مع نيوزيلندا، معربة عن استعدادها لتعزيز التعاون معها في جميع المجالات بما فيها مكافحة الإرهاب.
 
وتابعت "مثل هذه الهجمات تزيد عزمنا إلى جانب المجتمع الدولي بأسره، في مكافحة الإرهاب والتطرف والكراهية التي هي مشاكل عالمية".
 
بدوره قال رئيس مجلس الاتحاد الأوروبي دونالد تاسك، في تغريدة على حسابه بموقع تويتر، إن "الهجوم الغادر في كرايستشيرش لن يستطيع في أي وقت من النيل من الموقف المتسامح والمعتدل لنيوزليندا". 
 
رئيس البرلمان الأوروبي أنطونيو تيجاني قال في تعليق له حول الهجوم "المشاهد الواردة من الهجومين الإرهابيين بنيوزيلندا تجعل الإنسان عاجزا عن الكلام. الكراهية العنصرية والجنون استهدفا المسلمين الذين يؤدون عبادتهم بالمسجد".  الاناضول