دولة تُعلن الحداد 3 أيام بعد انتحار رئيسها

دولة تُعلن الحداد 3 أيام بعد انتحار رئيسها

السوسنة - أعلنت بيرو الحداد في كافة أنحاء البلاد، حزنا على فقدان رئيسها الأسبق، ألانا غارسيا، الذي انتحر أثناء محاولة الشرطة القبض عليه على خلفية قضايا فساد.

 
وذكرت صحيفة "Peruano" أن الحكومة أعلنت الحداد العام لمدة 3 أيام اعتبارا من اليوم الخميس.
 
وأقدم رئيس بيرو السابق على الانتحار، صباح الأربعاء خلال محاولة توقيفه، حيث أطلق النار على نفسه لدى وصول الشرطة إلى منزله لاعتقاله للتحقيق معه في قضايا فساد.
 
وكان غارسيا (69 عاما) قد نفى مرارا ارتكاب أي مخالفة.
 
وكتب رئيس بيرو الحالي، مارتين بيسكارا، على تويتر أنه أصيب بالهلع لوفاة غارسيا، وقدم تعازيه لأفراد عائلته.
 
وترأس غارسيا البلاد من عام 1985 إلى 1990، وهو الرئيس الرابع والأربعون والسابع والأربعون للبيرو، بعد إعادة انتخابه من جديد رئيسا لها للفترة من 2006 إلى 2011.