التحقيق مع أكبر رجل أعمال في الجزائر

التحقيق مع أكبر رجل أعمال في الجزائر

السوسنة - فتحت الأجهزة الأمنية الجزائرية تحقيقا في أنشطة شركة "سيفيتال" العائدة إلى رجل الأعمال المعروف، أسعد ربراب، والتي تعتبر من أكبر الشركات الخاصة في الجزائر.

 
وقال ربراب في صفحته على موقع "فيسبوك" إنه توجه صباح أمس الأربعاء، إلى فصيلة الدرك للإدلاء بأقواله بشأن مشاريع مجمع "سيفيتال".
 
وأضاف ربراب أن "العراقيل التي يتعرض لها مجمعنا، على غرار الشعب الجزائري، وهو ضحية النظام وعصابته الاقتصادية".
 
وتعتبر مجموعة "سيفيتال" من أكبر الشركات الخاصة في الجزائر، ولديها آلاف الموظفين في مختلف القطاعات، أهمها صناعة الصلب، والمنتوجات الغذائية، والمشاريع الزراعية، والإلكترونيات.