بنك الإسكان يصدر تقريره السنوي الثاني للاستدامة

بنك الإسكان يصدر تقريره السنوي الثاني للاستدامة

السوسنة - أصدر بنك الإسكان للتجارة والتمويل تقريره السنوي الثاني للاستدامة، والذي تم إعداده وفقاً لمعايير المبادرة العالمية للتقارير Global Reporting Initiative (GRI) - وهي مؤسسة عالمية مستقلة مقرها الرئيس في مدينة أمستردام / هولندا. 

ويأتي إصدار البنك لتقرير الاستدامة لعام 2018 في إطار تعزيز التزامه الثابت بالتأثير الإيجابي والمستمر نحو التنمية المستدامة بأبعادها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، علاوةً على تعزيز ثقافة الشفافية وتبني قواعد الحوكمة السليمة.
 
ويحتوي التقرير على معلومات وبيانات مفصلة عن إنجازات ومبادرات البنك في القضايا المتعلقة بالاستدامة والتي تشمل المجالات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية التي تتوافق مع استراتيجية عمل البنك، علماً بأن المعلومات والبيانات الواردة في هذا التقرير تغطي أنشطة البنك في الأردن على وجه الخصوص.
 
ويهدف هذا التقرير إلى تقديم المعلومات الضرورية لأصحاب المصلحة الرئيسيين لدى البنك الذين يمثلون: العملاء، والمساهمين، والموظفين، والهيئات التنظيمية والرقابية، والمجتمع، والموردين.
 
وبهذه المناسبة، صرح الرئيس التنفيذي لبنك الإسكان السيد عمار الصفدي قائلاً: "يفتخر بنك الإسكان أن يطلق تقريره الثاني للاستدامة، والذي يؤكد على الالتزام المتنامي للبنك بجهود الاستدامة من خلال تبني استراتيجية عمل شاملة تستهدف كافة المجالات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، الأمر الذي مكن البنك من ترسيخ نجاح عملياته التجارية وبناء علاقات أكثر قوة مع أصحاب المصلحة".
 
في الختام أكد الصفدي على أن الافصاح السنوي عن مبادرات الاستدامة سوف يساهم في تعزيز الشفافية للبرامج المستدامة في البنك وبما يتوافق مع أفضل المعايير والممارسات العالمية، وضمان ذلك من خلال التواصل والتفاعل المستمر مع شركائنا، وتوفير حلول مصرفية متكاملة وشاملة، وتطبيق أفضل ممارسات التنظيم المتعلقة بحاكمية المؤسسات وحسن الإدارة في كافة وظائف وعمليات البنك لنبقى مؤسسة رائدة تسعى لدعم رفاهية المجتمعات ليس فقط في البلد الأم " الأردن" بل في كافة البلدان التي يزاول فيها البنك أعماله، ليكون بنك الإسكان مثالاً يحتذى به في النمو المستمر والتغيير الإيجابي.