الطلبة يواصلون حراكهم مطالبين برحيل رموز بوتفليقة

الطلبة يواصلون حراكهم مطالبين برحيل رموز بوتفليقة

السوسنة - خرج مئات الطلبة في احتجاجات وسط العاصمة الجزائرية، مطالبين برحيل رموز الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة ومعلنين رفضهم للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في الرابع من يوليو المقبل.

 
الطلبة وللثلاثاء 12 على التوالي حاولوا التجمهر في ساحة البريد المركزي إلا أن قوات الشرطة منعتهم وطوقت المكان.
 
ليتجه الطلبة في مسيرات عبر شارعي عسلة حسين وزيغود يوسف، حيث تجمعوا أمام مبنى البرلمان ورفعوا شعارات رافضة لاستمرار من يعتبرونهم رموز الرئيس السابق في إدارة المرحلة الانتقالية.
 
هذا وأقامت الشرطة جداراً أمنياً لمنع الطلبة من اقتحام مبنى البرلمان.
 
كما تجددت الاحتجاجات الطلابیة الیوم، بعديد الولايات، والتي تطالب برحيل باقي الباءات واستقلالية القضاء، في ثاني مسیرة لش?ر رمضان، حاملين شعار "صائمون فاطرون كل ثلاثاء خارجون".
 
ويأمل المحتجون في إحداث تغییر جذري برأس السلطة في البلاد وتقديم شخصیة وطنیة لتسیر المرحلة الانتقالیة.
 
وهتف الطلبة المحتجون بجملة من الشعارات على غرار "طلبة طلبة ولنا الغلبة"، و"سلمیة سلیمة ومطالبنا شرعیة"، و"الطلبة جنود التحرير"، و"طلبة 2019 جنود التغیر"، و"طلبة وأعون للعصابة رافضون"، و"صائمون صامدون للنظام رافضون".