الاحتلال يمنع ناشئي الأردن من اللعب في فلسطين

الاحتلال يمنع ناشئي الأردن من اللعب في فلسطين

 السوسنة - منع الاحتلال الصهيوني، منتخبنا الوطني للناشئين والمنتخب الأولمبي المصري من الدخول إلى فلسطين، وخوض لقاءات ودية، بعد رفضه استصدار التصاريح الخاصة التي تسمح بدخول المنتخبين للأراضي الفلسطينية.

 
وأصدر الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اليوم السبت، بيانًا أكد خلاله أن الجماهير الفلسطينية تلقت بسرور بالغ نبأ اللقاء الذي جرى الاتفاق على إقامته في فلسطين بين المنتخبين الشقيقين الأولمبي الفلسطيني والمصري والذي أعلن عنه أثناء زيارة رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب الأخيرة للقاهرة، والذي كان من المقرر أن يقام يوم غد الأحد على ملعب فيصل الحسيني بالرام.
 
اقرأ ايضا : اول تعليق من هيئة تنشيط السياحة على مسلسل جن 
 
وأكد الاتحاد في بيانه، أنه أنجز جميع الاستعدادات لإقامة اللقاء، كما أن روابط المشجعين الفلسطينيين وكافة جماهير كرة القدم عقدت العزم على التوجه إلى ملعب المباراة استقبالًا وابتهاجا بقدوم الأشقاء في مصر، لما تمثله مصر من ثقل وأهمية بالنسبة للفلسطينيين.
 
وأوضح الاتحاد أن الاحتلال الصهيوني وضع حدًا لتلك المباراة، عندما رفض إصدار التصاريح الخاصة بدخول الوفدين المصري والأردني، والأخير كان من المقرر أن يزور فلسطين لإقامة معسكر تدريبي فيها خلال الفترة من 13 ولغاية 19 حزيران/ يونيو الحالي يتخلله إجراء لقاءين وديين مع منتخبنا للناشئين.
 
واستنكر الاتحاد هذا العمل الاحتلالي الذي تراكمت ممارساته اتجاه الرياضة الفلسطينية وأبناء الشعب الفلسطيني، وطالب الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" والاتحاد الآسيوي وكافة الاتحادات العربية والقارية بإدانة هذا النهج الإسرائيلي الذي أصبح سلوكًا يوميًا يمارس اتجاه الرياضة الفلسطينية.
 
وناشد الاتحاد تلك المؤسسات العمل على حماية الرياضة الفلسطينية من غطرسة الاحتلال وقراراته الظالمة التي تمارس بحق الرياضة الفلسطينية للعمل بحرية أسوة ببقية شعوب الكرة الأرضية.