حركة سياحية نشطة في العيد خلال برنامج أردننا جنة

 حركة سياحية نشطة في العيد  خلال برنامج أردننا جنة
السوسنة   - شهدت السياحة الداخلية حركة نشطة في مناطق الشمال والجنوب ضمن برنامج "أردننا جنة"، حيث عبر المستفيدون من البرنامج عن رضاهم عن الاسعار المقدمة والبرامج المتكاملة التي توفر للعائلة الاردنية اجواء مميزة ضمن ربوع المملكة. واوضح المستفيدون ان البرنامج اسهم بتوفير خيارات للعائلة الاردنية في زيارة مواقع سياحية مميزة في الشمال وبأسعار ممتازة وجاذبة، ووفر للعائلات فرصة للاستمتاع بأجواء المملكة ومواقعها السياحية والأثرية.
 
وقال امين عام وزارة السياحة والاثار عيسى قموه في بيان اليوم الاثنين: ان عدد المستفيدين من البرنامج خلال عطلة العيد بلغ 6507 مواطنين، مبينا أن أيّام عطلة عيد الأضحى المبارك قد شهدت انتعاشاً في حركة السياحة الداخلية في مختلف محافظات المملكة، مع الاستمرار في استقبال الحجوزات للوجهات السياحية مع حلول عطلة نهاية الأسبوع.
 
كما أظهرت مؤشرات وزارة السياحة والاثار ان برنامج أردننا جنة الذي يؤمّن رحلات مدعومة ونقلا مجانيا، سجل ارتفاعا غير مسبوق في أداء البرنامج منذ انطلاقه، وتضاعفاً لأعداد المواطنين المستفيدين في عطلة عيد الفطر عشرات المرات، حيث بلغ عدد المواطنين المستفيدين من رحلات البرنامج خلال فترة العيد 6507 مواطنين، منهم 4382 انتقلوا للوجهات السياحية بواسطة حافلات سياحية و2125 بواسطة سيارات خاصة .
 
وأضافت الوزارة، ان الوجهات السياحية في عجلون والبحر الميت والبترا كانت في طليعة الوجهات السياحية الأكثر طلباً، فيما شهدت بقية الوجهات في عمان ومادبا والطفيلة والشوبك ووادي رم وام قيس وجرش والسلط وام الجمال والعقبة، اقبالا بنسب متفاوتة. وأشارت، إلى ان تطبيق البرنامج على الهواتف الذكية "jannah.jo" يلاقي إقبالا واسعا في تقديم خدمات الاستعلام والحجز والدفع حيث زادت مرات تنزيل التطبيق عن عشرين ألف، وزاد عدد المواطنين المستفيدين عن 30 الف مواطن فيما يتصدر التطبيق منصتي الأندرويد والآيفون في المملكة، مع استمرار تقديم هذه الخدمات في مكاتب البريد ومديريات السياحة في الميدان.
 
ولفتت الوزارة الى ان جميع المواقع السياحية والأثرية ومرافقها كانت على جاهزية عالية لاستقبال السيّاح والزوار وان مكاتب البريد ومديريات السياحة في المحافظات بقيت مفتوحة أمام المواطنين طيلة أيام العطلة.
 
وأكدت استمرار إجراء مراجعات دورية للبرنامج والاستعداد لانطلاق مرحلته الثانية التي ستشمل مزيدا من الخدمات الإلكترونية التي تجعل البرنامج متاحا بشكل أكبر أمام المواطنين، إضافة إلى زيادة وتطوير الوجهات السياحية فيه، للوصول إلى تحقيق الأهداف المتعلقة بإتاحة الخدمات السياحية أمام العائلة الأردنية بكلف مناسبة، فضلا عن دعم مقدمي الخدمة من أصحاب المنشآت السياحية في المحافظات.