النواصرة يتحدّث عن قضايا رُفعت لحل مجلس نقابة المعلمين

النواصرة يتحدّث عن قضايا رُفعت لحل مجلس نقابة المعلمين

السوسنة -  أكد نائب نقيب المعلمين ناصر النواصرة أن اللقاء الذي جرى بوزارة التربية والتعليم بين فريق وزاري وممثلين من مجلس النقابة اشتمل على حديث عن تحسين الوضع المعيشي للمعلمين

 
وأوضح خلال بث مباشر عبر حساب نقابة المعلمين الاردنيين بموقع "فيسبوك" أن "أبواب الحوار مفتوحة ولم تغلق ولن تغلق"، وتابع "هذا موقفنا منذ 5 شهور وأكثر، والفريق الذي تشكّل من مجلس نقابة المعلمين، نثق به وبقدرته على إدارة المشهد".
 
اقرا أيضا : فاجعة في عجلون ..تفاصيل 
 
وقال ان اللقاء لم  يصدر عنه أي قرار يتعلق بعلاوة ال 50%، مشيرا الى ان اضراب المعلمين مستمر " إلى أن نحصل على حقنا وتعترف الحكومة بعلاوتنا" وفق النواصرة . 
 
وأشار إلى أن رئيس الوزراء عمر الرزاز جاء بشكل مفاجىء وخرج قبل اللقاء "ولا يحمل مبادرة واضحة المعالم".
 
وأشار إلى وجود قضايا رُفعت على مجلس النقابة في أكثر من منطقة لحل مجلسها، مؤكداً "أن القضاء سلطة مستقلة، وهناك فرق بين السلطة القضائية والتنفيذية"، وأضاف "نحن مشكلتنا مع السلطة التنفيذية وهي الحكومة الأردنية، ونثق بالقضاء".
 
وحذر من تجمهر المعلمين أمام المحاكم قائلاً "فيما يتعلق بالدعوة للتجمهر أمام المحاكم، نقول لا إياكم أيها الزملاء التجمهر أمام المحاكم، نحن مشكلتنا مع السلطة التنفيذية أي مع الحكومة، ولا تذهبوا إلى التظاهر أمام المحاكم، واعتبروا هذا قراراً صادراً عن مجلس النقابة، ونقدر القضاء الأردني ونعتز به وسلطة مستلقة، والقضاء للحكومة وللمواطن والمعلم وللجميع، ونرجو ألا يتظاهر أحد أمام المحاكم".
 
وقدم النواصرة شكره للمحامين الذين أبدوا رغبتهم للدفاع عن مجلس النقابة، وقال "نشكرهم جميعاً، وليس غريباً الالتفاف حول مطالب المعلمين، وفئة المحامين كما بقية الفئات تلتف حول نقابة المعلمين".
 
كما ثمن دور المعلمين، وقال "إن المعلمين نسجوا قصص نجاح خلال تنفيذهم لإضرابهم على مدار الأيام الماضية، وذلك من خلال صيانة المدارس ومرافقها، مما يدل على ايجابية المعلم الأردني".
 
اقرا أيضا : الرزاز يُبشّر بانفراجة قريبة في قضية المعلمين