مطالب بتفعيل الرقابة على الثروة الحرجية في عجلون

مطالب بتفعيل الرقابة على الثروة الحرجية في عجلون

السوسنة - تعاني غابات محافظة عجلون من التقطيع الجائر وافتعال الحرائق والذي يلحق ضررا كبيرا بهذه الثروة الوطنية، حيث تزداد هذه الظاهرة خلال فصل الشتاء لاستخدام الحطب للتدفئة أو لغايات التجارة .

 
وتمتاز محافظة عجلون بمعالم سياحية وبيئية تجعلها نقطة جذب سياحي تتميز عن باقي محافظات المملكة ولكنها تعاني من تعديات متكررة على الثروة الحرجية الطبيعية، ما يستدعي تعزيز الحفاظ عليها وحمايتها من التعديات .
 
وطالب عدد من المهتمين بالشأن السياحي والبيئي في المحافظة بتفعيل القوانين والتشريعات الزراعية والبيئية التي تردع التعديات على الطبيعة والبيئة وتساهم في حمايتها، حيث تشكل الغابات في المحافظة ما نسبته 35% من مساحة المحافظة البالغة 419 ألف دونم.
 
اقرا ايضا : نشر أسماء غشاشي زيت الزيتون في الأردن 
 
واشار عضو الهيئة الادارية في جمعية البيئة الاردنية محمد حمد البعول الى ان عجلون لها خصوصية بيئية وسياحية مميزة لذا يستدعي من الجهات المعنية بقطاع السياحة والزراعة والبيئة وضع القوانين والانظمة والتشريعات التي تعزز من الحفاظ على الطبيعة والبيئة والتخفيف من التعديات عليها .
 
واكد رئيس لجنة الزراعة والبيئة في مجلس المحافظة المهندس سامي فريحات ضرورة نشر الوعي البيئي لدى جميع شرائح المجتمع المحلي بأهمية الحفاظ على البيئة والثروة الحرجية بالتشاركية ما بين الجميع محذرا من خطورة البؤر البيئية التي اصبحت تؤثر سلبا على خصوصية المحافظة السياحية والبيئية.
 
وقال مدير محمية غابات عجلون عثمان الطالبة ان التحطيب أو تقطيع الأشجار في عجلون يعتبر من أهم المشاكل وأكثرها تأثيرا على التنوع الحيوي الذي تتميز به المنطقة وذلك لأهمية هذه الأشجار وخاصة المهددة بالانقراض مثل أشجار القيقب والبطم والأجاص البري والزعرور بالإضافة للنوع السائد المميز للمنطقة وهو السنديان دائم الخضرة .
 
 
واشار مدير البيئة لمحافظتي عجلون وجرش المهندس رائد ابو الحسن الى ان رسالة وزارة البيئة تقوم على الحماية والحفاظ على النظم البيئية من خلال وضع الاطر التشريعية الاستراتيجية ورسم السياسات ونشر وتعزيز الرقابة والثقافة البيئية وتطبيق القانون والتحول نحو اقتصاد اخضر وفق نهج تشاركي مؤسسي للمساهمة في تحقيق التنمية المستدامة .
 
وبين ان هناك مهاما رقابية تقوم بها كوادر المديرية بالتعاون مع الجهات المعنية من أجل متابعة البؤر البيئية الساخنة في المحافظة بالإضافة الى تنظيم المحاضرات التوعوية التي تعنى بتعزيز حماية الطبيعة والبيئة في عجلون .
 
وقال مدير زراعة المحافظة الم?ندس رائد الشرمان إن فرق الحراج التابعة للمديرية تتابع بشكل مستمر وبجولات ميدانية التعديات على الغابات والاشجار الحرجية، حيث يتم ضبط العديد من الاشخاص المعتدين على الثروة وتحويلهم للحاكم الاداري والمحاكم لاتخاذ الاجراء القانوني بحقهم بالإضافة الى متابعة أوضاع معاصر الزيتون وتخصيص مكان لكب الزيبار بهدف ضمان عدم الاعتداء على البيئة .