شكاوى من حرق حاويات النفايات في معان

 السوسنة -  شكا مواطنون في معان من انتشار ظاهرة حرق الحاويات داخل أحياء المدينة ما يتسبب بمخاطر عديدة على البيئة والصحة العامة.

وبين مواطنون في معان ،  الأحد، أن ظاهرة حرق النفايات داخل الحاويات انتشرت أخيرا، متسببة بنشر الروائح الكريهة وانبعاث الغازات السامة المضرة بالصحة العامة، ناهيك عن الأضرار بالحاويات التي تعود ملكياتها للبلدية.
 
وأضافوا أن الحاويات الموزعة قرب المدارس تحرق في ساعات المساء وتبقى مشتعلة حتى الصباح، ما يشكل خطرا على صحة الأطفال والمارة، مطالبين بتشديد الرقابة ونشر الوعي للتخلص من تلك الظاهرة.
 
وقال مدير بلدية معان شاهر تركي كريشان: إن البلدية تعاني من انتشار تلك الظاهرة السلبية، وتسعى عبر حملاتها التوعوية لنشر الوعي بمخاطر حرق النفايات داخل الأحياء والإبلاغ عن المتسببين، لافتا إلى أن الخسائر المادية التي تتحملها البلدية عدا
المخاطر الصحية التي تسببها انبعاثات الغازات والروائح الملوثة.
 
وأضاف أن البلدية ومنذ عامين وفرت 2000 حاوية وزعتها على مناطق وأحياء معان لتعزيز الواقع الخدمي فيها، مبينا أن عمليات حرق الحاويات تتم أثناء ساعات الليل، وأن البلدية ليس بمقدورها مراقبة جميع المناطق ومتابعة تلك الاعتداءات.بترا 
 
اقرا ايضا : حقيقة تساقط الثلوج على الأردن هذا الأسبوع

آخر الأخبار

أكثر الأخبار قراءة