اليونسكو تقرر دعم المركز الدولي لضوء السنكروترون للعلوم التجريبة

السوسنة - اتخذ المجلس التنفيذي التابع لليونسكو اليوم وبالإجماع قراراً جديداً يدعم المركز الدولي لضوء السنكروترون للعلوم التجريبية وتطبيقاتها في الشرق الاوسط‏ (المعروف بسيزامي).


ويهدف القرار الذي اتخذ خلال الاجتماع الذي عقد في مقر اليونسكو في باريس اليوم الى دعم المركز سياسيا وعلميا واعتباره منارة للبحث العلمي المتقدم في المنطقة.

توضيح حول آلية حجر القادمين للاردن بعد فتح المطارات

ورحب القرار بالتقدم الذي احرزه المركز في مجال العلوم التجريبية في الشرق الاوسط ودعا القرار المديرة العامة الى مواصلة وضع المركز في الصدارة وتعزيز نشاطه من خلال التعاون مع مجلس ادارته وادماجه في البنية الأساسية العلمية الدولية.

ويعتبر المركز أحد مراكز التميز في المنطقة وجرى افتتاحه من قبل جلالة الملك عبدالله الثاني بحضور المديرة العامة لليونسكو في عام 2017.

وأثناء الجلسة التي تم تبني القرار فيها، عبرت العديد من الدول الاعضاء في اليونسكو عن دعمها للمركز والشكر للأردن على استضافته له واشادت بالمركز الذي يعد الاول من نوعه عالميا من حيث الاستدامة واعتماده على الطاقة الشمسية للتزود بالطاقة بما يجعله المركز الوحيد عالميا الصديق للبيئة.

وقال السفير الاردني في باريس والمندوب الدائم لدى اليونسكو مكرم القيسي أن الاردن سيستمر في دعم المركز والجهود الهادفة الى توسيع عضويته بالتعاون مع اليونسكو مؤكدا أن المركز هو مثال ناجح للتعاون العلمي بين الدول النامية والمتقدمة.

وقدم رئيس مجلس ادارة المركز الدكتور رولف هوير ايجازا عن التقدم الذي احرزه المركز منذ افتتاحه قبل ثلاثة اعوام وجعله متاحا لعلماء الدول الاعضاء لإجراء تجاربهم ، حيث بلغ عدد التجارب التي أجريت فيه ست وسبعين تجربة لمجموعات بحثية متعددة خصص لها وقت أشعة محدد لإجراء تجاربهم...

ماذا قال وزير الصحة عن فعالية كت كورونا الأردني ؟