الاعلامية ديمة الفاعوري ضمن قائمة الحزب الوطني الأردني

السوسنة - تعتزم الاعلامية ديمة الفاعوري، الترشح لخوض غمار الانتخابات النيابية المقبلة عن محافظة البلقاء، وضمن قائمة الحزب الوطني الأردني.

وقالت الفاعوري، في اعلان ترشحها، "نحن في هذا البلد منّ الله علينا بقيادة حكيمة تدعم دور المؤسسات وتؤمن بأهمية وجودها كرافد وداعم لصناعة القرار الذي يستهدف حياة أفضل للمجتمع".

وأضافت، "انطلاقاً من إيماني بهذه القناعة، ورغبتي في خدمة أهلي ومجتمعي، وبعد التشاور مع أهل الخبرة، جاء اختياري لأكون ضمن قائمة الحزب الوطني الأردني، للترشح للانتخابات النيابية ٢٠٢٠".

 

وتاليا اعلان الترشح:

بسم الله الرحمن الرحيم (وَأَمْرُهُمْ شُورَى بَيْنَهُمْ) صدق الله العظيم

لطالما كانت المؤسسة التشريعية من أهم الركائز التي تعكس تحضر المجتمعات، وتبرهن على نيتها الصادقة في الحفاظ على المنجزات ومسايرة التطوُّر الكبير . ونحن في هذا البلد منّ الله علينا بقيادة حكيمة تدعم دور المؤسسات وتؤمن بأهمية وجودها كرافد وداعم لصناعة القرار الذي يستهدف حياة أفضل للمجتمع. وانطلاقاً من إيماني بهذه القناعة، ورغبتي في خدمة أهلي ومجتمعي، وبعد التشاور مع أهل الخبرة، قرر الحزب الوطني الأردني ترشيحي للانتخابات النيابية ٢٠٢٠، عن محافظة البلقاء، والتي تمرُّ على بلدنا الحبيب في ظرف استثنائي، حرصت فيه قيادتنا الرشيدة على استمرار العملية الديمقراطية؛ لما لذلك من أهمية في صون حقوق الشعب. وبناء على ذلك: وفي ظل الانتخابات القادمة، التي اعتبرها استثنائية بكل المقاييس أوكد لأهلي ومجتمعي أنني سأكون كما عهدتموني دائماً عند حسن ظنكم وفي خدمتكم، أحاول ما استطعت تحقيق تطلعاتكم وآمالكم.

ابنتكم ديمة الفاعوري